محكمة عسكرية حوثية تعقد جلسة علنية لمحاكمة الرئيس هادي وآخرين

صنعاء «الأيام»

قال القيادي في جماعة أنصار الله (الحوثيين) يحيى سريع، أمس الثلاثاء، إن محكمة عسكرية مركزية في صنعاء بدأت بمحاكمة علنية لمجموعة من الضباط "الخونة" حد وصفه.

القيادي سريع، هو المتحدث العسكري لجماعة أنصار الله (الحوثيين) أضاف: "إن المحكمة العسكرية المركزية عقدت اليوم (أمس) بصنعاء أولى جلساتها العلنية للنظر في القضية الجنائية رقم (6) لسنة 1441هـ، المتهم فيها مجموعة من الضباط الخونة، بتهمة تسهيل دخول العدو إلى إقليم الجمهورية اليمنية، وإمداده بمقاتلين"، بالإضافة إلى وقائع أخرى تضمنتها عريضة الاتهام.

وأكد سريع أن "المحكمة قررت تكليف النيابة العامة بإعادة إعلان المتهمين عبر وحداتهم العسكرية، والاستعانة بالتوجيه المعنوي وبالوسيلة المناسبة مع إنذارهم بأنه إذا لم يحضروا في موعد الجلسة القادمة يوم الأحد 6 ربيع الأول 1441هـ، الموافق 3 نوفمبر 2019م".

وأشار إلى أن "المحكمة سوف تقوم بالتنصيف عن المتهمين والسير في إجراءات محاكمتهم وفقاً لنص المادة (68) من قانون الإجراءات الجزائية العسكري.

ووفقاً، لسريع، فإن أسماء المتهمين في هذه "القضية الجنائية" هم: الرئيس عبدربه منصور هادي، نائب الرئيس علي محسن صالح الأحمر، وزير الدفاع محمد علي أحمد المقدشي، عبدالله سالم علي النخعي، هيثم قاسم طاهر، أحمد حسين صالح العقيلي، فضل حسن محمد العمري، يحيى حسين عبدالله صلاح، أمين عبدالله حامد الوائلي، طارق محمد عبدالله الأحمر، هاشم عبدالله حسين الأحمر.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى