لم تستطع تحمل رعب كورونا فانتحرت خوفا من نقل الوباء لأطفالها

"الأيام" غرفة الأخبار:

بعد أن عاشت أسابيع في رعب خشية أن تُصاب بفيروس كورونا المستجد، استسلمت سيدة هندية عمرها 60 عامًا لمخاوفها واختارت الانتحار، حسبما أفادت الشرطة المحلية.
ففي مدينة فاجوارا بإقليم البنجاب شمالي الهند، قالت الشرطة: إن سانتوش كاور انتحرت بتناول مبيد حشري، بعد أن اشتكت من ألم في الحنجرة.

ووفق "سكاي نيوز"، قالت عائلة السيدة في تصريحات نقلتها صحيفة "ديكان هيرالد" الهندية، إنها كانت تخشى أن تكون قد أصيبت بفيروس كورونا.
ورغم أن الأطباء أخبروها أنها كانت سليمة تمامًا، بل عانت فقط من التهاب بسيط في الحنجرة، فإنها لم تتمكن من الإفلات من الخوف، وفقًا للعائلة.

وأكد أحد أقرباء سانتوش، أنها كانت تخشى أن تنقل العدوى لأبنائها، فقررت الانتحار بتناول حبوب المبيد الحشري "سيلفوس" شديدة السمية في حجرتها؛ فلقيت مصرعها بعد قليل.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى