جهود حثيثة لاستكمال تجهيز محجر ردفان

ردفان «الأيام» رائد الغزالي

أكد رئيس لجنة إعداد محجر ردفان الصحي، د. صالح حسن زين، بأن الجهود تجرى على قدم وساق لتجهيز المحجر بكل الوسائل المطلوبة، لاستقبال الحالات المصابة والمتشبه إصابتها بكورونا.

وشملت صاينة المبنى المكون من 12 غرفة "الكهرباء والأثاث ودورات المياه والنظافة والعقيم"، وذلك بعد تسلم اللجنة أول دفعة مستلزمات وأدوات طبية وأدوية من وزارة الصحة العامة والسكان في 18 من الشهر الجاري.

وأوضح زين بأن المحجر مجهز حالياً بعدد 20 سرير ترقيد، منها 7 للإنعاش و5 للمعاينة مع أربع أسطوانات أكسجين و3 أجهزة للتنفس الاصطناعي يدوية و5 أجهزة قياس الأكسجين في الدم، وجهاز استنشاق بخاري، وجهازي تعقيم بخاري، وجهازي مراقبة العلامات الحيوية "مونيتر"، و3 أجهزة شفط سوائل، ومنظاري حنجرة لارنجسكوب وميكرسكوب مختبر جهاز كيمياء الدم سنترفيوج، ومستلزمات حماية الطواقم الطبية من كمامات وقفازات ونظارات حماية تكفي لفترة شهر.

وقال زين بأن الشركة الوطنية للأسمنت التابعة لمجموعة هائل سعيد أنعم، قدمت أجهزة ومعدات ومستلزمات طبية هامة، مشيراً إلى أن هناك دفعة ثانية ستسلم الدعم بعد عيد الفطر.

وبين د. صالح حسن بأن الاحتياجات المطلوبة لاستكمال التجهيزات تتمثل بجهاز (CBC) وأسطوانات أكسجين ومكيفات ومولد لتوليد الكهرباء وثلاجات وغسالات وماكينات تنفس اصطناعي أوتوماتيكية ومواد نظافة ومواد مكتبية للإدارة والمختبر ووسائل تعقيم، مؤكداً استمرار بذل الجهود والمساعي لتوفير النقص.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى