تبادل قصف محدود بين قوات الانتقالي والشرعية

زنجبار «الأيام» خاص

قال سكان ومصادر ميدانية إن اشتباكات محدودة وقعت بين قوات المجلس الانتقالي وقوات الشرعية المدعومة من حزب الإصلاح، أمس، في جبهات القتال بين قرن الكلاسي ومنطقة الشيخ سالم والطرية بمحافظة أبين.

وساد هدوء حذر ليلة الأحد الماضي حتى ساعات الصباح الأولى من أمس، لكن، بحسب السكان، ذلك الهدوء لم يدم، إذ تجددت الاشتباكات بالمدفعية في الودية الواقعة ما بين قرن الكلاسي ومنطقة الشيخ سالم والطرية عند الساعة 9 صباح أمس، واستمر نصف ساعة، تمكنت من خلالها مدفعية القوات الجنوبية من إسكات نيران الطرف الآخر.

وقال مصدر ميداني في القوات الجنوبية بالجبهة: "إن قواتنا المسلحة ردت، أمس، على نيران العدو بالمدفعية وقذائف الدبابات حتى أسكتت مدفعية المليشيات".

ونقل مراسل «الأيام» عن شهود أنه أثناء مرورهم في الخط العام، شاهدوا غرافة "شيول" تابع لقوات الشرعية في وادي مريب القريب من قرن الكلاسي وهي تقوم بعمل المتارس والخنادق في وقت كانت تقوم هذه القوات فيه بالهجوم على مواقع قوات المجلس الانتقالي منذ نحو شهر.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى