موظفو تربية أبين يهددون بالتصعيد للمطالبةً بصرف رواتبهم المنهوبة

زنجبار «الأيام» سالم حيدرة صالح

هدد موظفو مكتب التربية والتعليم بمحافظة أبين البالغ عددهم 1000 معلم ومعلمة بالتصعيد والاحتجاجات اليومية إذا لم تقم السلطة المحلية بالمحافظة ووزارتي التربية والمالية بصرف راتبهم المنهوب لشهر أغسطس عام 2018، والذي تعرض للنهب والسطو في خور مكسر بعدن من قِبل مسلحين مجهولين.

وقال المعلمون  لـ«الأيام»: إن السلطة المحلية، ومكتب التربية والتعليم قد وعدانا بصرف راتب أغسطس المنهوب منذُ عام 2018، ولكن كل هذه الوعود لم يتم تنفيذها، وطالبنا مراراً تكراراً محافظ أبين اللواء الركن أبو بكر حسين بصرف راتبنا المنهوب، ووعدنا بصرفه، ولكن كل هذه الوعود لم تنفذ، ومدير مكتب المالية خالد الحوتري لم ينفذ التوجيهات، ودائماً ما يتهرب.

وأكدوا أنهم لن يسكتوا عن حقهم المنهوب بحجة أن عناصر مسلحة قد سطت على راتبهم، مطالبين بفتح محضر تحقيق في الواقعة، والكشف عن كل المتورطين خاصة بعد أن تم إطلاق سراح محاسب المكتب الذي كان رهن الاحتجاز في السجن المركزي بزنجبار، وقيدت القضية ضد مجهول، دون مبالاة بحق المعلمين.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى