بريطانيا تدفع بمدمرة حربية بديلة عن "دايموند" للبحر الأحمر

> "الأيام» غرفة الأخبار:

> أعلنت وزارة الدفاع في المملكة المتحدة دفعها بمدمرة جديدة لحماية طرق الشحن في البحر الأحمر من هجمات جماعة الحوثي.

وذكرت الوزارة - في بيان - أن المدمرة الحربية التابعة للبحرية الملكية إتش إم إس دنكان انطلقت من بورتسموث إلى البحر الأحمر.

وأكدت أن المدمرة من طراز 45 ستحل محل شقيقتها إتش إم إس دايموند، التي كانت تحمي الممرات الملاحية في البحر الأحمر من هجمات الحوثيين منذ ما قبل عيد الميلاد.


وقالت إن السفينة دنكان تعد بديلا مثاليا لـدايموند، حيث أنها مسلحة بنفس نظام صواريخ Sea Viper ومجهزة بنفس أنظمة الرادار، القادرة على اكتشاف التهديدات البعيدة بدقة.

وذكرت أن المدمرة البديلة سبق وأن أمضت خمسة أشهر في قيادة مجموعة المهام الرئيسية لحلف شمال الأطلسي في البحر الأبيض المتوسط العام الماضي، حتى تسليم المهام الرئيسية إلى البحرية الإيطالية في ديسمبر.

وأشار البيان أن انطلاق السفينة إلى مهمتها سبقها عمليات تدريب وتجارب الأسبوع الماضي، مؤكدة أن انتشارها في البحر الأحمر، سيعزز حرية الملاحة وجعل المياه الدولية أكثر أمانًا وسلامًا.

وكان جماعة الحوثي قد قالت إنها هاجمت ثلاث سفن في المحيط الهندي والبحر الأحمر، ومدمرتين أميركيتين في البحر الأحمر.

وأعلنت شركة الأمن البحري البريطانية، أمبري، أن السفينة تضررت جراء استهدافها بثلاثة صواريخ، لافتة إلى أنها بدأت تميل على أحد جانبيها.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى