الحالمي : اللقاء بالرئيس هادي ليس جريمة ولا وصاية لأحد على الجنوبيين

> عدن «الأيام» بسام القاضي:

> قال المحامي عارف الحالمي المتحدث باسم نقابة المحامين الجنوبيين ان الناشطين الحقوقيين في ساحات الثورة الجنوبية يراقبون ما تناقلته وسائل اعلامية وما صورته عن لقاء العميد ناصر النوبة بالرئيس هادي على انه اتفاق ضد الحراك الجنوبي وسيقلب موازين القوى ويؤثر على مسيرة الثورة الجنوبية.
وأضاف الحالمي في تصريح صحفي:«مع تقديرنا للقيادات الجنوبية، فإننا نقول بشكل موضوعي وبرؤية سياسية واضحة ان لقاء اي شخصية جنوبية مهما كان مستواها بالهرم القيادي في الثورة الجنوبية لا تأثير له على موقف ورأي ومسيرة الثورة التي تقوم على العمل الجماعي والشعبي والمؤسسي، فانفراد أي شخص للقاء بأي قيادي في سلطة صنعاء او اي شخصية طبيعية او اعتبارية داخلية او خارجية اقليمية او دولية إن لم يكن منطلقا من الارادة الجمعية لمكون او مجموعة من مكونات الثورة الجنوبية، فهو لا يمثل إلا شخصه، لأن الثورة الجنوبية هي ثورة شعب الجنوب بكاملة».
وتابع الناطق الرسمي لنقابة المحامين الجنوبيين قائلا: «ان أي صفقات او اتفاقات تكون خارج ذلك الاجماع الشعبي الجنوبي لا تأثير لها على مسيرة الثورة واتجاهها العام».
واكد الحالمي : «فيما يتعلق بالثورة الجنوبية فإنها مستمرة وقد عبرت عنها المليونيات التي وصلت للرقم 13 واكتظت بها ساحات الجنوب والمقاومة الشرسة والباسلة في لودر وشبوة والضالع وحضرموت وجميع المناطق الجنوبية، هذه المقاومة والمليونيات ليس لها الا هدف استراتيجي واحد،ونقول ذلك اجلالا واحتراما لهذا الشعب ولدماء شهدائه الذين سقطوا من اجل الجنوب».
واختتم المحامي عارف الحالمي تصريحه بالقول : «إننا لا نخون احدا كأشخاص او كهيئة وحتى الرئيس هادي فهو جنوبي والالتقاء به ليس جريمة ولكننا نرفض رفضاً قاطعاً ان يعتبر اي لقاء مع اي قيادي حراكي هو تنازل عن حق شعب الجنوب وشهدائه فلا وصاية على هذا الشعب الجنوبي بعد اليوم نهائيا».

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى