قطاع المرأة بوزارة الشباب يُعد قاعدة بيانات خاصة بموظفات ومنتسبات الرياضة

> صنعاء «الأيام الرياضي» خاص

> يبدأ قطاع المرأة بوزارة الشباب والرياضة الإعداد للتصور الخاص بقاعدة بيانات خاصة بكل موظفات وزارة الشباب وجميع الفتيات المنتميات للحقل الرياضي بكافة أشكاله في مختلف محافظات الجمهورية ، وذلك عبر أربعة مراحل .. تبدأ الأولى بحصر جميع الموظفات واللاعبات عبر نماذج تشمل كافة المعلومات ، فيما ستشمل المرحلة الثانية تحليل البيانات وأرشفتها إلكترونياً ، وخلال المرحلة الثالثة سيتم إنشاء نظام معلوماتي متكامل للقيام بأرشفة وتخزين المعلومات حيث سيتمكن القطاع من الحصول على الإحصائيات والتقارير ، التي ستساهم في وضع الخطط وفق آلية ستسهل جوانب الرقابة والتقييم وتحديد مستوى الأداء..أما المرحلة الأخيرة التي تضمنها التصور فسيجري خلالها تشغيل واختبار النظام لمدة ثلاثة أشهر ، ومن ثم إدارة هذا النظام بالشكل المطلوب وصيانته بشكل دوري.
حول هذا التصور أوضحت الأخت باسمة العريقي الوكيل المساعد لقطاع المرأة أن نجاح الأنشطة المتعلقة بالمرأة ، تكمن في مواكبتها لتطور وسائل الاتصالات والمعرفة الحديثة لكونها تشكل رابطاً لقطاع المرأة مع الجهات ذات العلاقة سواء كانت (رياضية – شبابية – ثقافية أو مجتمعية وجهات حكومية) ، وذلك من خلال إنشاء قاعدة بيانات إلكترونية تتوافق مع الهيكل التنظيمي لقطاع المرأة لضمان عمل إداري وفني وفق منظومة ألكترونية متكاملة..موضحة أن العمل المعلوماتي بات ضرورة ملحة لأرشفة المعلومات عبر قاعدة بيانات تساعد في عملية إتخاذ القرار وفق إحصائيات دقيقة..واختتمت الوكيل المساعد تصريحها بتوضيح المدة الزمنية اللازمة لإنجاز المهام الخاصة بالمراحل الأربع ، حيث تستمر المرحلة الأولى 15 يومًا والثانية 20 يومًا والثالثة 60 يومًا .. أما المرحلة الأخيرة فستستمر ثلاثة أشهر للإدارة والصيانة بعد ذلك بشكل دائم.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى