الحوثيون يحرمون الموظفين من نصف الراتب ويزيدون من معاناة أسرهم

صنعاء «الأيام» خاص

صنعاء «الأيام» خاص
فوجئ العديد من الموظفين بصنعاء أمس بتنزيل أسمائهم من كشوفات نصف الراتب الذي أعلنت عنه الجماعة قبل أيام.
وأكد جنود بوزارة الداخلية لمراسل «الأيام» من أمام مكتب بريد منطقة الأمانة أنهم حضروا لاستلام نصف الراتب بعد نحو 6 أشهر من الحرمان والمعاناة، إلا أن أسماءهم غير موجودة.
وقال موظفون لـ«الأيام»: "نحن (33) موظفا في أمانة العاصمة فوجئنا بتنزيل أسمائنا من كشف نصف الراتب، وعند مراجعة الشؤون المالية أفادونا أن سبب التنزيل هو عدم التزامنا بالدوام أو الالتزام الوظيفي، خصوصا يوم الأربعاء من كل أسبوع، (وهو اليوم المحدد من المليشيات كيوم ثقافي يجمع فيه الموظفون في كل وزارة ومرفق حكومي، وتبث لهم كلمات من خطب وتوجيهات زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي)".
وكشف مصدر بوزارة الخدمة المدنية الخاضعة لسلطة الحوثيين، أن توجيهات صدرت بصرف الرواتب بناء على كشوفات التحضير التي كان يجريها المشرفون بالوزارات ومكاتب الخدمة العامة ليوم الأربعاء من كل اسبوع. حيث كان يجري التحضير لمن يحضر يوم الأربعاء (اليوم الثقافي) كما يطلق عليه، والذي أقرته الجماعة الشهر قبل الماضي.