صحيفة الأيام - مهرجان البراعم ٠٠ البداية الصائبة

مهرجان البراعم ٠٠ البداية الصائبة

عوض بامدهف
طوال فترات زمنية متعاقبة ، ظل البحث عن الطرق السليمة والصائبة للاهتمام والعناية والرعاية لأبرز الفئات العمرية (البراعم والناشئون) ، وقد طالت عملية البحث عن هذه الغاية المرجوة والهدف المنشود ، وذلك انطلاقاً من أهمية الدور الفاعل الذي تؤديه هذه الفئات العمرية وعلى وجه الخصوص البراعم والناشئين ، من خلال السعي الدؤوب للتحقيق الأمثل للتطور الرياضي المنشود إستناداً إلى أن هذه الفئات العمرية تعد حجر الزاوية والأساس المتين والضمان الأ كيد لممارسة رياضية صحيحة تحقق كل الأهداف الرياضية المنشودة ورفدها بضخ الدماء الجديدة التي تعتبر من أهم ركائز ومقومات التقدم والازدهار على مدار الدورة المتكاملة للممارسة الرياضية الشاملة وأبرزها وأشهرها على الإطلاق المستديرة المعشوقة.

 * وبعد طول انتظار وترقب ، إستطاع المدرب القدير والمحاضر العربي والآسيوي (الكابتن محمود عبيد) أحد نجوم الكرة العدنية في زمنها الذهبي الأصيل والجميل .. هذا الرياضي الكبير وضع يده على جوهر حل وفك رموز معضلة كيفية التعامل وتقديم الاهتمام والرعاية الشاملة للفئات العمرية.

 * وبعد نقاش مستفيض وتنسيق متكامل الأركان والجوانب مع كل من : الرياضي القدير المهندس نعمان شاهر علي مدير عام مكتب الشباب والرياضة في عدن ، والرياضي المهندس محمد حيدان رئيس اتحاد عدن الكروي ، والذي أدى في خاتمته إلى بلورة الفكرة الأساسية لذلك ، من خلال اعتماد إقامة مهرجان البراعم الأول لأندية عدن، الذي حظي بإعجاب ورعاية ودعم كل من : الأخ نائف البكري وزير الشباب والرياضة والأخ أحمد سالم ربيع علي محافظ محافظة عدن.

 * وبعد استكمال كل مظاهر التهيئة والإعداد إنطلقت وقائع مهرجان البراعم الكروي الأول بمشاركة براعم ناديي شمسان والروضة ، واحتضنها ملعب الفقيد حسين سالم باوزير التابع لنادي شمسان الرياضي والثقافي حيث كان الخميس المنصرم موعد تدشين وقائع المهرجان ، والذي جاء عبر استحداث طرق جديدة لتحقيق أكبر قدر من الاستفادة القصوى وإتاحة الفرص للبراعم لتقديم مواهبهم وإبداعاتهم بعيداً عن قيود الربح والخسارة في المباريات الرسمية.

 * وكان ختام هذا المهرجان الأول من نوعه (مسكاً) ، وفي ذلك تنافست القيادات الرياضية والسلطة المحلية ونجوم الرياضة العدنية في المشاركة في توزيع الجوائز والميداليات الملونة لمن أسعدهم الحظ في المشاركة في مهرجان البراعم الذي حقق نجاحاً منقطع النظير ، وتحية إعجاب وتقدير لكل من ساهم في إخراج وإنجاح مهرجان البراعم الأول، ولو بكلمة طيبة ، على أمل أن يتجدد الموعد مع مهرجان البراعم بمشاركة براعم عدد آخر من أندية عدن ، وكان الأجمل في سياق هذا المهرجان الرائع تحقيق (براعم نادي الروضة الرياضي والثقافي) في القلوعة المركز الأول وهو إنجاز كروي بالغ الدلالة والأثر لبراعم وقيادة ومدربي هذا النادي المثابر.​