«نتفليكس» تمنع بث فيديوهاتها إلى تطبيق «آبل ايربلاي»

«الأيام» عن The Independent

منعت «نتفليكس» مستخدميها من استعمال هواتفهم في إرسال فيديوهاتها إلى أجهزة «تلفزيون آبل».
وشكّل هذا القرار المفاجئ صدمة، وأدّى إلى حذف ميزة رئيسة من تطبيقات «نتفليكس» وهواتف «آيفون» سويّة.
وحتى الآن، كان ممكناً إرسال أشرطة الفيديو التي تملكها شركة «نتفليكس» إلى أجهزة تلفزيون تستخدم تطبيق «إيربلاي» AirPlay المملوك من «آبل»، ما يتيح للجمهور نقل تلك الفيديوهات من هواتفهم الـ»آيفون» إلى شاشة التلفزيون. حالياً، يُستخدم تطبيق «إيربلاي» في أغلب الأحيان على أجهزة تلفزيون «آبل»، على الرغم من إعلان شركة «آبل» أنها بصدد نشر تلك التقنية على أجهزة تلفزيون ذكيّة أخرى.
وحاضراً، بعد الخطوة التي أقدمت عليها «نتفليكس»، لم يعد ممكناً استخدام فيديوهات تلك الشركة مع تطبيق «إيربلاي»، بعد خطوة منعه من الحصول على تلك الأشرطة. وسيظل بإمكان الجمهور مشاهدة أشرطة «نتفليكس» إما عبر التطبيقات التي تقدّمها الأخيرة على موقعها وتظهر على الشاشات التلفزيونية الذكيّة، و جهاز «تلفزيون آبل»، لكن لم يعد باستطاعتهم ممارسة حريّة نقل فيديوهات «نتفليكس» مباشرة من هواتفهم على الشاشات التلفزيونيّة الكبيرة.
في البداية، ذكرت شركة «نتفليكس» أنّ الخاصيّة المتصلة بهواتف «آيفون» قد أُزيلت بسبب «قيود فنيّة»، لكنها لاحقاً عرضت تلك المشاكل بالتفصيل.
إذ بدا كأن شركة «نتفليكس» تشير إلى أن المشكلة تأتّت من عدم قدرتها على جمع بيانات عن الأجهزة التي يستخدمها الناس لمشاهدة محتواها. ومن المعروف أنّ «نتفليكس» تجمع مجموعة من البيانات من المشاهدين، ويُعتقد أنها تستخدم تلك البيانات في رسم مستقبل الخصائص والبرامج.
وفي بيان صحافي، ذكرت الشركة أنها تريد «التثبّت من استمتاع المشتركين بتجربة رائعة عند استخدامهم «نتفليكس» على الأجهزة التي يستخدمونها. ومع دعم «إيربلاي»   نقل خدمة بث أشرطة «نتفليكس» إلى أجهزة يملكها طرف ثالث، لم يعد بإمكاننا التمييز بين مختلف أنواع الأجهزة التي يستخدمها الجمهور في مشاهدة فيديوهات الشركة (سواء أكانت «تلفزيون آبل» أم غيرها)، أو التثبّت من تجارب المشاهدة عند الجمهور. لذا، قررنا إيقاف دعم «نتفليكس» لتطبيق «إيربلاي» لضمان مستوى جودة العرض الذي نقدّمه. ما زال بإمكان المشتركين الوصول إلى «نتفليكس» عبر تطبيق متضمّن في أجهزة «تلفزيون آبل» وغيرها من الأجهزة.»
ومع إطلاق تطبيق «إيربلاي» وأدوات اخرى للتعامل مع أشرطة الفيديو، على أجهزة تلفزة ذكيّة تصنعها شركات اخرى، بدا مفهوماً أن يُصار إلى طلب مجموعة من وسائل حماية الخصوصيّة التي من شأنها ضمان أمن البيانات عن مستخدمي تلك البرامج.
وبالتالي، ليس واضحاً حالياً إن كانت خاصية «إيربلاي» ستعود إلى أجهزة «آيفون» أو أجهزة «تلفزيون آبل» في المستقبل.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى