«الأيام» بجبهة حبيل حنش بالمسيمير

المسيمير «الأيام» خاص

بدت ملامح العزيمة والإصرار على وجوه أفراد اللواء العاشر صاعقة المرابط بجبهة حبيل حنش بمديرية المسيمير، أثناء زيارة «الأيام» أمس، للجبهة التي تعد الحد الفاصل بين ماوية في تعز والمسيمير في لحج.


وأكد أفراد اللواء عزمهم على مواصلة تحقيق الانتصارات المتتالية على القوات الحوثية، كما أكدوا السيطرة على مناطق تابعة لمحافظة تعز خلال الأيام الماضية وإبعاد الخطر الحوثي على مناطق الجنوب.


وقال قائد اللواء العاشر صاعقة، يسري العمري: "إن أفراد اللواء تمكنوا من إسقاط العديد من القتلى والجرحى من قوات الحوثي، في معارك قتالية احتدمت في العديد من المواقع في جبل قربة وحبيل عرابي في جبهة حبيل حنش.
قائد اللواء العاشر صاعقة: سيطرنا على مواقع في ماوية
قائد اللواء العاشر صاعقة: سيطرنا على مواقع في ماوية

وأكد العمري سيطرة اللواء على أهم مواقع الحوثيين في جبل القربة والتنيم وبيت سرور، مشيراً إلى أن أفراد اللواء في انتظار توجيهات القيادة للتحرك لتحرير مناطق أخرى بتعز من الحوثيين، منوهاً إلى أن اللواء بات مسيطراً على مواقع في ماوية التابعة لمحافظة تعز.


وعبر يسري العمري عن شكرة للدور الذي قامت به دول التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية في دعم وإسناد اللواء بالمعدات والإمكانيات والدور الإماراتي البارز في توفير رواتب للأفراد والعدة القتالية الكاملة.


من جانبه، قال مدير عام مديرية المسيمير، حاميم الحوشبي: "إن جبهة حبيل حنش تم تأسيسها في السابق بجهد العديد من الأبطال، مشيراً إلى أن السلطة المحلية تعد داعماً رئيسياً للواء وسنداً له في كل مواقع الجبهات، وأن إنشاء اللواء العاشر صاعقة أنهى تهديدات الحوثيين التي كانت تتعرض لها المسيمير قبل إنشاء اللواء.




مواقع سيطر عليها اللواء العاشر صاعقة
مواقع سيطر عليها اللواء العاشر صاعقة



أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى