(أبو علاء) في ضيافة «الأيام»: تحملنا الصعاب لكي يكون نادينا في المقدمة

حاوره / عوض بامدهف

لا نية لدينا لتكرار تجربة رئاسة النادي لصعوبة المهمة

* الرياضي الخلوق والنجم الكبير الكابتن محمد حسن عبد الله (أبو علاء) نجم كروي من طراز فريد لا يتكرر كثيراً، وأشهر من نار على علم، تألق في سماء العطاء الكروي البديع، وسجل إسمه بأحرف من نور، حيث قدم الكثير من الإبداع المتميز، وأسهم من خلاله في وضع إسم نادي الشعلة الرياضي ضمن كوكبة الكرة العدنية بجدارة واستحقاق وهو هداف بمرتبة الشرف، يعشق تسديد المستديرة، لتعانق الشباك لترسم البسمة على وجوه عشاق الأصفر الشعلاوي وتحقيق أعظم آمالهم وأروع طموحاتهم وبمرور الوقت وجد هذا النجم المتألق والعاشق لناديه نفسه وجهاً لوجه أمام اختبار صعب بعد ارتقائه إلى منصب رئاسة ناديه (الشعلة) والذي تقبله بطيب خاطر وروح المسئولية.

* كان لنا مع هذا النجم الشعلاوي السابق ورئيس النادي الحالي هذا الحوار المفتوح .. وإليكم نصه في قادم السطور :

* في البداية .. من هو أبو علاء في نبذة تعريفية؟

- الإسم : محمد حسن عبد الله .. من مواليد 1962م .. متزوج و أب لـ (7) أبناء .. موظف في شركة مصافي عدن .. ولاعب فريق نادي الشعلة والمنتخبات الوطنية لكرة القدم ومدرباً سابقاً لفريق النادي .. وحالياً رئيساً لنادي الشعلة.

* ماهي أبرز ذكرياتك في الملاعب؟

- كرة القدم متعة أحببتها، وبذلت فيها كل شيء للوصول إلى القمة .. وحصلت على لقب أفضل هداف، وكذلك على لقب بطولات الدوري العام 90 - 98 .. والذكريات كثيرة.

* ما أبرز إنجازاتك منذ توليك رئاسة نادي الشعلة الرياضي؟

- الإنجازات كثيرة، ولكن أبرزها تحقيق بطولة دوري شركة بلقيس لكرة القدم، وكذلك بطولات الكرة الطائرة للممتاز والشباب، والمركز الثاني في كرة اليد، والمركز الأول للناشئين في كرة اليد، والمركز الثالث في سباق الدراجات للفردي.

* ما تقييمك لفترة رئاستك للنادي؟

- الشعلة ناد كبير، وقد تحملنا وأعضاء الهيئة الإدارية للنادي الكثير من الصعاب والمشاكل التي واجهتنا وتواجهنا، ولكن حبنا لهذا النادي يجعلنا نبذل الجهود الكبيرة من أجل تحقيق طموحات وآمال جماهيرنا كي يكون نادينا دائماً في المقدمة، ونعتقد أننا استطعنا تحقيق بعض الانجازات، التي قد نكون راضين كل الرضا عنها، في فترة رئاستنا على الرغم من أن طموحاتنا كانت أكبر من ذلك، ولكن حتماً سيكون القادم أفضل بإذن الله.

* هل تنوي تكرار تجربة رئاستك لنادي الشعلة الرياضي؟

- لا أعتقد .. فهناك الكثير من الأمور والصعوبات التي واجهتنا في فترة رئاستنا للنادي أرهقت أعصابنا، واستنزفت جهودنا ووقتنا، إلى حد أننا لم نجد لها حلاً في بعض الأحيان، وأهمها جانب الموارد المالية والعلاقة مع بعض اللاعبين.

* لماذا تراجع وهبط مستوى وعطاء ونتائج فريق الشعلة لكرة القدم الأول في الفترة الأخيرة؟

- تراجع مستوى فريقنا له أسباب كثيرة من أهمها توقف الفريق لفترة طويلة عن التدريب بعد بطولة دوري بلقيس وتقديم المدرب الكابتن ماهر قاسم إستقالته وعودة اللاعبين المحترفين الذين كنا قد تعاقدنا معهم للمشاركة في هذه البطولة لأنديتهم الأصلية وكذلك سفر لاعبينا مع المنتخبات الوطنية، ولم تكن هناك رؤية واضحة من قبل الجهات المعنية بالرياضة بخصوص برمجة مواعيد إقامة المسابقات ولهذا تأخرنا في التعاقد مع المدرب المعروف خالد الزامكي وهو مدرب يمتلك مواصفات وقدرات جيدة، في مجال التدريب، ولكن بتعاون أبناء البيت الشعلاوي والإدارة والمدرب واللاعبين سيعود فريق الشعلة الكروي الأول إلى مستواه المعهود في قادم المنافسات الكروية.

* في الختام ما هي كلمتك إلى الرياضيين؟

- الرياضة ممارسة مفيدة ومتعة جميلة للذي يحبها ويخلص لها، فهي ترفعه إلى القمة وكلمتنا إلى كل الرياضيين الحقيقيين الأحباء تتلخص في ضرورة (الابتعاد عن العادات السيئة) التي تفسد عقولهم وتهدم أجسادهم .. وشكراً على هذه الاستضافة.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى