التحالف يقر سحب لواءين للشرعية من شقرة إلى مكيراس وباب المندب

زنجبار «الأيام» خاص

ذكرت لـ "الأيام" مصادر خاصة، أن التحالف العربي توصل إلى اتفاق مع الشرعية اليمنية، يقضي بسحب قواتها من مدينة شقرة وعدد من مناطق أبين إلى جبهات القتال، وفقا لاتفاق الرياض الذي نص على مغادرة القوات التي اجتاحت أبين وشبوة خلال أحداث أغسطس الفائت.

المصادر ذاتها كشفت أن لجنة عسكرية سعودية وصلت، أمس، إلى مدينة شقرة الخاضعة لسيطرة الشرعية، واجتمعت بقيادات عسكرية بينها قائد اللواء 39 مدرع العميد عبدالله الصبيحي، وقائد اللواء الثالث حماية رئاسية العقيد لؤي الزامكي، ومدير أمن أبين العقيد أبو مشعل الكازمي.

وأكدت أن الاجتماع انتهى بالاتفاق على سحب اللواء 39 مدرع إلى جبهة مكيراس والمناطق الحدودية بين محافظتي أبين والبيضاء، فيما أقرت اللجنة السعودية سحب اللواء الثالث حماية رئاسية إلى معسكر العمري بمدیریة ذوباب على الساحل الغربي.

الاتفاق قضى أيضا بإدخال قوات من الأمن العام والشرطة العسكرية والقوات الخاصة إلى مدينة زنجبار، فيما تدخل قوات من الحماية الرئاسية إلى عدن للتمركز في قصر معاشق، دون إعطاء مزيد من التفاصيل عن حجم هذه القوة وهويتها وإمكانات تسليحها.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى