بن بريك يستقبل البعثة الدولية الجديدة للصليب الأحمر باليمن

عدن «الأيام» خاص

استقبل اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك، رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، رئيس الإدارة الذاتية للجنوب، أمس الخميس، في مقر الجمعية، رئيس البعثة الدولية للصليب الأحمر الجديد في اليمن، السيد عبدالرحمن عيسى، ونائبه السيد مارتن اندرياس.

وقدم بن بريك ملخصا للوضع الإنساني في الجنوب عموما والعاصمة عدن خصوصا، يتضمن التطورات والأحداث العسكرية التي حدثت وأدت إلى إعلان الإدارة الذاتية للجنوب وفرض حالة الطوارئ، مؤكدًا أنه تم اتخاذ هذا القرار بعد أن وصل الصراع مع الحكومة إلى أوجه وتلمس انهيار الدولة.

وأوضح بن بريك للسيد عيسى ونائبه أنهم سيواجهون الصعوبات التي يواجهها شعب الجنوب، خاصة في حرب الخدمات التي تمثل أسوأ تعامل مع الشعب الجنوبي من قبل الحكومة، خاصة وأن المجلس الانتقالي يعتبر طرفا غير مرغوب فيه من قبل الكثيرين الذين يعدونه يمثل أقلية مقارنة بتعداد السكان في الشمال.

وأشاد رئيس الإدارة الذاتية للجنوب بدور بعثة الصليب الأحمر عبر نائبها السابق السيد ماتياس كمث في تقديم المساعدات الإنسانية في ظل الأزمات التي حدثت في العاصمة عدن الفترة الماضية نتيجة الكوارث وانتشار الأوبئة الفتاكة فيها، بما فيها فايروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، حيث عانى شعب الجنوب الأمرين بسبب هذه الأوبئة ولا زال يعاني، مشددا على ضرورة استمرار التعاون بين المجلس الانتقالي والبعثة الدولية للصليب الأحمر، خاصة وأن مجالات عمل البعثة مهمة جداً، كونها إنسانية بحتة وتصب في المصلحة العامة.

بدوره شكر رئيس البعثة الجديدة للصليب الأحمر السيد عبدالرحمن عيسى، اللواء بن بريك، على حسن الاستقبال والشرح المختصر لوضع العاصمة عدن والجنوب عامة، مشيداً بحجم التعاون والتنسيق المعمول به بين بعثة الصليب الأحمر السابقة لليمن وبين المجلس الانتقالي الجنوبي، وطبيعة الخدمات المقدمة لتذليل الصعاب أمام عمل البعثة لتتمكن من أداء واجبها وتقديم رسالتها الإنسانية على أكمل وجه، متمنياً أن تحظى البعثة الجديدة بنفس القدر من التواصل والتعاون لإنجاح مهامها على الأرض، حيث لن يقتصر تدخلها على المجال الصحي، بل سيمتد لجميع المجالات الخدمية والإنسانية بما فيه موضوع الأسرى.

وفي حفل توديع نائب رئيس البعثة السابقة السيد ماتياس كمث، قدم اللواء أحمد سعيد بن بريك هدية تذكارية للسيد ماتياس نظير جهوده الإنسانية طيلة فترة عمله بالجنوب.

من جانبه عبر السيد ماتياس كمث عن شكره لرئيس الإدارة الذاتية للجنوب على هذا التكريم، مشيدا بالعلاقة الطيبة التي جمعته بقيادات المجلس الانتقالي الجنوبي، وبالمساهمة الفعالة في تذليل الصعاب أمام مهامهم كلجنة للصليب الأحمر، مؤكداً أن العلاقة التي تم بناؤها ستنتقل إلى زملائه الجدد الذين يمتلكون خبرة أكبر في مجال المساعدات الإنسانية، وسيقدمون مشاريع أكبر في العاصمة عدن لمساعدتها وانتشالها من وضعها الحالي، آملا من أعضاء البعثة الجديدة تقديم الكثير في الجانب الإنساني خلال فترة عملهم.

وأشار إلى أنهم في اللجنة الدولية للصليب الأحمر سيستمرون في تقديم الدعم لمجابهة فايروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، منوها إلى ما تم تقديمه خلال الفترة السابقة من دعم لمنظمة أطباء بلا حدود التي تعد من المنظمات الأولى والسريعة للعمل في القطاع الصحي لمجابهة فايروس كورونا.

حضر اللقاء نائبة رئيس الجمعية الوطنية المحامية نيران سوقي، د.سالم الشبحي، رئيس دائرة الصحة والبيئة في الجمعية الوطنية، رئيس لجنة مكافحة فايروس كورونا المستجد، ود.أحمد عقيل باراس، مدير مكتب رئيس الجمعية الوطنية، ومن جانب بعثة اللجنة الدولية الصليب الأحمر بهاء السلامي، مساعد رئيس البعثة.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى