مناقشة سبل استئناف الدراسة الجامعية في ظل قيود الوباء

المكلا «الأيام» خاص

ناقش محافظ حضرموت فرج سالمين البحسني، اليوم الثلاثاء، مع وزير التعليم العالي والبحث العملي، د. حسين باسلامة، سبل استئناف الدراسة الجامعية، في ظل القيود التي فرضتها جائحة كورونا وتعليق الدراسة في مختلف الجامعات، ومنها جامعتا حضرموت وسيئون.

واستعرض د. باسلامة عدداً من الحلول لاستمرار الدراسة بعد الرابع من أغسطس القادم، منها التعليم عن بعد واستخدام المنصات التلفزيونية لإلقاء المحاضرات العامة، وتطبيق التعليم بالتباعد الاجتماعي، من خلال توزيع الطلاب داخل القاعات، مع الأخذ بعين الاعتبار أن تكون الدراسة بالحذر وتوفير وسائل السلامة للطلاب والمعلمين، بالإضافة إلى ظروف انطفاء الكهرباء والمواصلات والإنترنت.

وأكد د. باسلامة على البدء بتنفيذ الأفكار، بعد دراستها من حضرموت بوصفها النموذج الأفضل على مستوى البلاد، مشيداً بتميز جامعاتها وتجربتها في مجال الدراسات العليا لبعض الجامعات عن طريق الدراسة عن بعد، لنيل شهادات عليا من جامعات وطنية وخارجية.

وحيّا وزير التعليم العالمي جهود المحافظ البحسني بتوفير 10 منح دراسية في الدراسات العليا بمجال الحميات والأوبئة، مشيراً إلى أهمية هذه التخصصات النادرة التي ستعود بالنفع على المحافظة والبلاد بشكل عام.
بدروه، أكد البحسني استعداد السلطة المحلية لدعم توجهات وأفكار وزارة التعليم العالي ولجنة الطوارئ العليا لإعادة تطبيع الحياة مع توفير وسائل السلامة، والاستعداد التام لتوفير الظروف الملائمة لإنجاح تلك الأفكار مع مراعاة سلامة الطلاب ومنتسبي العملية التعليمية، منوهاً بأهمية دراسة أفكار استئناف الدراسة وإشراك المختصين في قيادة وكوادر جامعتي حضرموت وسيئون.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى