بعد الحكم بسجنهما..فتاتا التيك توك مودة الأدهم وحنين حسام تنهاران وسط صدمة أسرتيهما

انهارت فتاتا التيك توك، المصريتين مودة الأدهم وحنين حسام وأسرتيهما، بعد الحكم بحبسهما عامين مع الشغل والنفاذ، بتهمة خدش الحياء، وعقد لقاءات مخلة مع الشباب، ونشر الفسق والفجور.
وعبّر والد حنين، حسام، عن استغرابه من الحكم، وقال بانفعال: ”ابنتي لم تزن ولم تقتل ولم تسرق كي تحبسوها عامين بسبب صور“، مضيفًا: ”ابنتي بتموت وأريد الجلوس معها خمس دقائق حرام عليكم، الدنيا كلها صور لماذا ابنتي؟“.

كما أصيبت والدة مودة الأدهم بالصدمة، وأجهشت بالبكاء فور سماع الحكم، وظلت تردد: ”ابنتي بريئة والله مظلومة ولم تفعل شيئا“.
من جهتها طلبت قوات الأمن المتواجدة الإسعافات الأولية، بعد انهيار وإغماء المتهمتين، حنين حسام، ومودة الأدهم، وأسرتيهما، فور صدور الحكم.

وكانت محكمة مصرية، قد عاقبت، اليوم الإثنين، فتاتي التيك توك، حنين حسام ومودة الأدهم وثلاثة شباب آخرين، بالحبس سنتين مع الشغل والنفاذ وغرامة 300 ألف جنيه لكل منهما.
ووجهت النيابة للمتهمتين، حنين ومودة، الاعتداء على المبادئ والقيم الأسرية في المجتمع المصري.

واتُهمت حنين بنشر صور ومقاطع مرئية مخلة وخادشة للحياء العام، على حساباتها الشخصية، على شبكة المعلومات.
واسندت لمودة تهم الإعلان عبر حساباتها عن شبكة المعلومات لعقد لقاءات مخلة بالآداب، عن طريق دعوة الفتيات، عبر وكالة أسستها عبر تطبيق التواصل الاجتماعي المسمى ”لايكي“ ليلتقين بالشباب عبر محادثات مرئية مباشرة، مقابل حصولهن على أجر يتحدد بمدى اتساع المتابعين لتلك المحادثات.

كما وجهت النيابة للمتهمتين، إنشاء وإدارة واستخدام حسابات خاصة على شبكة المعلومات، بهدف ارتكاب الجريمة موضوع الاتهام السابق، وحددت جلسة 17 اغسطس المقبل، لنظر الاستئناف على الحكم.​

إرم

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى