الدوري الأوروبي : مواجهة سهلة لمانشستر يونايتد .. وصدام ألماني إيطالي

روما «الأيام» متابعات:

* تستعد الأندية المتأهلة ، إلى ربع نهائي الدوري الأوروبي (يوروبا ليج) ، لخوض غمار منافسات البطولة المجمعة ، إعتبارًا من اليوم الإثنين بنظام الإقصاء من مباراة واحدة، حيث ستستكمل البطولة على هذا النحو بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.
 * وتقام مساء اليوم الإثنين مباراتان ، حيث يلتقي (مانشستر يونايتد) مع (كوبنهاجن الدنماركي) في مدينة كولن ، و(إنتر ميلان) مع (باير ليفركوزن الألماني) في دوسلدورف.

 * وعاودت المسابقة القارية نشاطها في الأسبوع الماضي ، بعد توقف دام قرابة خمسة أشهر بسبب جائحة (كوفيد - 19) ، حيث أقيم إياب الدور ثمن النهائي في ملاعب الأندية الخاصة بها باستثناء المواجهتين الإيطالية - الإسبانية بين إنتر وخيتافي من جهة ، وروما وإشبيلية من جهة أخرى ، وذلك لأن البلدين كانا الأكثر تضررًا من الجائحة في القارة ، مما أدى إلى إغلاق الحدود بينهما وبالتالي تعذّر سفر الفرق وخوض لقاءي الذهاب.

 * واتخذ الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) قرارًا في شهر يوليو الماضي ، لاستكمال المنافسات بنظام خروج المغلوب ، من مباراة واحدة في مدن كولن ودويسبورج وجيلسنكيرشن ودوسلدورف الألمانية، خلف أبواب موصدة ووفق بروتوكول صحي صارم، إعتبارًا من الدور ربع النهائي وحتى المباراة النهائية المقررة في 21 أغسطس.
 * وسيكون مانشستر يونايتد، حامل لقب المسابقة عام 2017 تحت إشراف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو حينها ، مرشحًا للتأهل على حساب كوبنهاجن مساء اليوم الإثنين نظرًا للمستويات التي قدمها بعد استئناف منافسات الدوري الإنكليزي الممتاز في شهر يونيو الماضي.

 * وقد ضمن مانشستر يونايتد مقعدًا في ربع النهائي ، بفوزه السهل على لاسك النمساوي 7 - 1 في مجموع المباراتين (5 - 0 و2 - 1)، فيما عوض كوبنهاجن تأخره 0 - 1 ذهابًا أمام باشاك شهير التركي إلى فوز بثلاثية نظيفة، ورغم أن يونايتد خرج من الدور نصف النهائي لكأس إنكلترا أمام تشيلسي، إلا أنه يقدم مستويات عالية منذ وصول لاعب الوسط البرتغالي برونو فرنانديز من سبورتينج لشبونة في يناير، ولم يخسر في مبارياته الـ 14 الأخيرة في البريميرليج ، بما فيها 9 مباريات بعد الاستئناف، ما مكنه من احتلال المركز الثالث على حساب تشيلسي وليستر سيتي.

 * وفي حال بلغ مانشستر يونايتد نصف النهائي ، سيلتقي بالفائز من مواجهة إشبيلية حامل اللقب ، في 5 مناسبات (رقم قياسي) ، بينها 3 مرات تواليًا بين عامي 2014 و2016 ، وفريق وولفرهامبتون الإنكليزي الذي بلغ الدور ربع النهائي من مسابقة قارية للمرة الأولى منذ عام 1972.
 * وفي المباراة الثانية مساء اليوم الإثنين ، يلتقي إنتر وصيف بطل إيطاليا مع باير ليفركوزن في مباراة قوية ، بين بطلين سابقين للمسابقة الأوروبية .. وتغلب إنتر الفائز باللقب 3 مرات آخرها عام 1998، بنتيجة 2 - 0 على خيتافي في المباراة التي جمعتهما في جيلسنكيرشن الأربعاء، فيما تفوق ليفركوزن حامل لقب نسخة العام 1988 على رينجرز الإسكتلندي.

 * ويأمل إنتر ميلان في مواصلة مشواره بالبطولة القارية، بعد احتلاله وصافة الدوري الإيطالي بنهاية الموسم المنقضي، حيث تخلف عن يوفنتوس البطل بفارق نقطة وحيدة، بينما يسعى باير ليفركوزن ، لاستغلال إقامة البطولة على الملاعب الألمانية ، إذ أنه الممثل الوحيد للبوندسليجا في ربع النهائي.
 * هذا وسيلاقي الفائز من هذه المواجهة ، المتأهل من مباراة شاختار الأوكراني مع بازل السويسري ، التي ستقام في جيلسنكيرشن مساء غداً الثلاثاء.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى