الانتقالي يؤكد تسليمه الخطط اللازمة لتنفيذ اتفاق الرياض

أكد المجلس الانتقالي، اليوم السبت، أن وفده المشارك في مشاورات تنفيذ اتفاق الرياض، استوفى تسليم كافة الخطط اللازمة لتنفيذ آلية تسريع اتفاق الرياض.

جاء ذلك في بيان للإدارة العامة للشؤون الخارجية بالمجلس الانتقالي الجنوبي، ردا على تصريحات وزير الخارجية اليمني، محمد الحضرمي، الخميس، التي قال فيها إن الحكومة نفذت ما عليها وفقا لآلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، وأن على المجلس أن يحترم التزاماته، واتهمه بالعرقلة، وعدم إخراج وحداته العسكرية من عدن.

وقال الانتقالي، إنه استوفى تسليم كافة الخطط، بما فيها خطط فصل ونقل القوات العسكرية من محافظة أبين، إلى جبهات القتال، ونقل قواته إلى خارج العاصمة اليمنية المؤقتة عدن.

ودعا المجلس، في البيان، رئيس الحكومة اليمنية المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة، إلى الإيفاء بالالتزامات المتفق عليها، لدعم محافظ عدن، أحمد حامد لملس، وتسهيل مهامه.

واعتبر المجلس أن عرقلة تشكيل الحكومة اليمنية الجديدة وآلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، تأتي في سياق نهج سياسة العقاب الجماعي بحق محافظات الجنوب.

وعبر عن أسفه للتصريحات التي أسماها بـ“غير المسؤولة“، من قبل أعضاء حكومة تصريف الأعمال، الذين قال إنهم يتجاوزون مهامهم المنصوص عليها، في استمرار منهم لمحاولة خلط الأوراق، بهدف إفشال جهود التحالف العربي، وإحباط الجهود الرامية لتوحيد الصف السياسي والعسكري في وجه ميليشيات الحوثيين والجماعات الإرهابية.

كما دعا الانتقالي الجنوبي دول التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية، راعية اتفاق الرياض، إلى اتخاذ موقف حازم تجاه الأطراف المعرقلة لتنفيذ الاتفاق.

إرم نيوز

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى