إشادات واسعة بجهود قيادة وأفراد نقطة دوفس بأبين

زنجبار «الأيام» خاص

أشاد قائد الحزام الأمني والتدخل السريع بأبين العميد عبداللطيف السيد بالمواقف الحازمة والصارمة التي يقدمها أفراد نقطة دوفس بقيادة محمود الكلدي ونائبه حسين حلبوب وكل أفراد النقطة الذين يسطروا الأمانة الوطنية الصادقة يوما بعد يوم في مهام عملهم، وقد ضبطوا كميات كبيرة من المخدرات والحشيش وغيرها من الممنوعات التي كان الهدف منها غزو الأفكار وتخريب النسيج الاجتماعي والتفكك الأسري والأخلاقي للشباب في المحافظات الجنوبية الأخرى.

وثمن العميد عبداللطيف السيد المواقف والجهود الجبارة للقائد حسين حلبوب، نائب قائد النقطة، وجنوده الأشاوس المرابطين لوقوفهم في وجه الأعداء والمخربين، مجددا الاعتزاز بالأمانة والإخلاص التي يتحلون بها والحس الأمني الذي يتمتع به أفراد النقطة وما يحققون من إنجازات أمنية تساهم في تثبيت الأمن والاستقرار في أبين والعاصمة عدن.

من جانبه أشاد قائد محور أبين عميد طيار محمد جواس بالجهود التي يبذلها أفراد نقطة دوفس وضبطهم العديد من عمليات التهريب الممهنج من قبل عصابات التهريب صوب العاصمة عدن، مشيراً إلى أن الغرض من عمليات التهريب هو إغراق العاصمة عدن ومحافظات الجنوب بالفوضى وانتشار الجريمة وهدم النسيج الاجتماعي وتدمير الشباب.

وأضاف: "إننا في قيادة محور أبين العسكري نشكرهم على اليقظة والحسن الأمني والوطني تجاه وطنهم الجنوب الذي تحاول القوى اليمنية إغراقه ولا تحب له الخير، ونتمنى من كل منتسبي الأحزمة الأمنية أن يتحلوا باليقظة الأمنية وأن يحذو حذو أفراد نقطة دوفس الذين ضبطوا الكثير من عمليات التهريب سواء كانت مخدرات أو قذائف ومتفجرات وعبوات ناسفة كانت في طريقها للعاصمة عدن".

وتابع: "نثمن هذه الجهود لقيادة نقطة دوفس لوقفهم وبحزم تجاه عصابات التهريب وإفشالها، وهذا شرف لكل منتسبي الأحزمة الأمنية والعسكرية الجنوبية، وهي تسهم في تثبيت دعائم الأمن والاستقرار والسكينة".

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى