بداية قوية لتشلسي والإنتر وليفربول وبرشلونه وأتلتيكو مدريد في دوري الأبطال

> نيقوسيا «الأيام» ا.ف.ب:

> حققت أنديـــة تشلسي الانجليزي وصيف بطل الموسم الماضي وإنتر ميلان الايطالي وبرشلونة الاسباني ومواطنه أتلتيكو مدريد انطلاقة قويــة في الجولة الاولى من الدور الاول للمجموعــات 1 و2 و3 و4 في مسابقة دوري أبطـــال أوروبا لكرة القدم.

في حين حقق كلوج الروماني أولى المفاجآت بتغلبه على مضيفه رومــا الايطالي 2-1، وانتزع أنورثوزيس القبرصي تعادلا سلبيا ثمينا من فيردر بريمن الالماني.

وأكرم تشلسي وفادة ضيفه بوردو الفرنسي برباعية نظيفـــة، فيما انتزع انتر ميلان فوزا ثمينا من مضيفه باناثينايكوس اليوناني 2-صفر، وحذا حذوه أتلتيكو مدريد بسحقه مضيفه أيندهوفن الهولندي 3-صفر، وليفربول بفوزه على مضيفه مرسيليا الفرنسي 2-1، وتغلب برشلونة على ضيفه سبورتينغ لشبونة البرتغالي 3-1.

في المباراة الاولى على ستاد «ستامفورد بريدج» في لندن، كشر تشلسي عن أنيابه مبكرا مؤكدا تصميمه على تعويض خسارته نهائي الموسم الماضي أمام مواطنه مانشستر يونايتد بركلات الترجيح في موسكو، وسحق ضيفه بوردو 4-صفر ضمن المجموعة الاولى.

وكان تشلسي صاحب الافضلية منذ البداية ولم يتأخر في افتتاح التسجيل حيث نجح لاعب وسطه الدولي فرانك لامبارد في هز شباك الحارس اولريخ راميه بضربة رأسية من داخل المنطقة اثر تمريرة عرضية من البرتغالي جوزيه بوسينغوا (14).

وعزز تشلسي تقدمه بهدف ثان عندما انبرى لامبارد لركلة ركنية تابعها جو كول برأسه من مسافة قريبة داخل المرمى (30).

وترجم الفرنسي فلوران مالودا سيطرة تشلسي بتسجيله الهدف الثالث عندما تلقى كرة بالكعب من لامبارد فتوغل داخل المنطقة وسددها بقوة داخل المرمى (82).

وختم الفرنسي الآخر نيكولا أنيلكا المهرجان بهدف رابع عندما تابع كرة مرتدة من العارضة اثر تسديدة قوية للبرازيلي جوليانو بيليتي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وفي المجموعة ذاتها، فجر كلوج الروماني، مفاجأة المسابقة، أول مفاجآته في الدور الاول بانتزاعه فوزا ثمينا من مضيفه روما 2-1.

وافتتح روما التسجيل في الدقيقة 17 عبر مدافعه المخضرم كريستيانو بانوتشي بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من دانييلي دي روسي (17)، لكن الضيوف نجحوا في إدراك التعادل بعد 10 دقائق بواسطة الارجنتيني خوان كوليو من تسديدة قوية من حافة المنطقة.

وفاجأ الضيوف روما في الشوط الثاني بهدف ثان حمل توقيع نجم المباراة كوليو بتسديدة قوية بيمناه على «الطاير» من داخل المنطقة على يمين الحارس البرازيلي كريستيانو دوني (49).

وخطف انتر ميلان ومدربه الجديد البرتغالي جوزيه مورينيو فوزا ثمينا من باناثينايكوس بهدفين نظيفين.

وافتتح الانتر التسجيل بعد مجهود فردي رائع لنجمه الدولي السويدي زلاتان ابراهيموفيتش الذي تلاعب بمدافعين وهيأ كرة على طبق من ذهب الى المدافع البرازيلي الجديد اليساندرو مانسيني داخل المنطقة فسددها بقوة داخل المرمى (27).

وسجل أدريانو بديل مواطنه مانسيني، الهدف الثاني في الدقيقة 85 .

وفي المجموعة ذاتها، تابع أنورثوزيس مفاجآته في المسابقة التي بلغ دورها الاول للمرة الاولى في تاريخه، وانتزع تعادلا ثمينا من فيردر بريمن صفر-صفر.

وجدد ليفربول حامل اللقب 5 مرات، فوزه على مرسيليا عندما تغلب عليه 2-1 في عقر دار الاخير على غرار الموسم الماضي وفي الدور ذاته عندما سحقه برباعية نظيفة إيابا.

ويدين ليفربول بفوزه إلى قائده ستيفن جيرارد الذي سجل الهدفين علما بأن مشاركته في المباراة لم تكن واردة بسبب الاصابة التي يعاني منها على غرار الهداف الاسباني فرناندو توريس.

وكان مرسيليا البادىء بالتسجيل عبر قائده لوريك كانا (23).

ولم تدم فرحة مرسيليا سوى 3 دقائق حيث نجح ليفربول في إدراك التعادل بتسديدة رائعة لقائده جيرارد من خارج المنطقة (26)..وحصل ليفربول على ركلة جزاء بعد عرقلة الدولي الهولندي راين بابل من قبل المدافع رونالد زوبار فانبرى لها جيرارد بروعة مضيفا الهدف الثاني (32).

وفي المجموعة ذاتها، حقق أتلتيكو مدريد فوزا ساحقا على مضيفه ايندهوفن بثلاثية نظيفة كان بطلها المهاجم الدولي الارجنتيني سيرجيو أغويرو صاحب هدفين.

وفي المجموعة الثالثة، تنفس برشلونة الصعداء بفوزه على سبورتينغ لشبونة 3-1.

وانتظر برشلونة الدقيقة 21 لافتتاح التسجيل عبر مدافعه الدولي المكسيكي رافايل ماركيز بضربة رأسية اثر ركلة ركنية انبرى لها تشافي، وحصل برشلونة على ركلة جزاء انبرى لها الكاميروني صامويل إيتو بنجاح (60).

وسجل الضيوف هدف الشرف عبر المدافع طونيل عندما تابع بقدمه اليمنى كرة من ركلة حرة جانبية انبرى لها (72)، قبل أن يعيد شافي الفارق إلى سابق عهده بتسجيله الهدف الثالث (87)..وفي المجموعة ذاتها، عاد شاختار دونيتسك الأوكراني بفوز ثمين من سويسرا على حساب بال 2-1.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى