استضافة خليجي 20 لازالت على الورق

«الأيام الرياضي» أمجد حسين العياشي /كريتر -عدن

الأيام والشهور تمر ونحن على أعتاب استقبال العرس الكبير (خليجي 20) في بلادنا وبالتحديد في عدن ولا شي ملموس حتى الآن يذكر في ملف استقبال خليجي 20 أمام تكاسل اتحادنا الكروي.

في ما يخص إنشاء الملاعب الحديثة واللائقة والصالات المغلقة وتعشيب الملاعب وإنشاء قاعة المؤتمرات واحتياجات الأشقاء القادمين من الخليج إلى بلادنا إلا حجر الأساس الذي تم وضعه ولا أدري إلى متى هذا التأخير والبطء في العمل المثمر ، ولو كنا عملنا بجد بعد خليجي 19 مباشرة ، لما وصلنا إلى حالة التخبط التي نحن فيها الآن بسبب قيادتنا الرياضية، فكيف لنا تنظيم العرس الخليجي ونحن نفتقر إلىأبسط المقومات.

ومن منظوري الرياضي كيف سيتسنى لنا تكوين منتخب قوي ينافس ويجاري منتخبات الخليج القوية ونحن إلى الآن بدون مدرب جاهز أو استعداد جيد .. كفانا تصريحات من قبل اتحادنا الفاشل عن مشاريع وهمية ويجب عليه الإسراع في العمل وإيجاد مدرب كفؤ سواء أكان محليا أو أجنبيا ، وندعه يعمل من دون تدخلات في عمله أو ضغوط أو إملاءات ونترك له حرية اختيارالتشكيلة المثالية الخالية من الوساطات حتى نستطيع تشريف بلادنا أمام أشقائنا الخليجيين.

أي اتحاد كرة قدم هذا الذي يقلق الجميع بارتجاله وعشوائيته ونحن بحاجة لاستقرار فني ، فلندع مصالحنا جانباً ونتكاتف جميعاً لمساعدة أي مدرب جديد يأتي لنا فنحن أمام كتابة تاريخ رياضي جديد لبلادنا باستضافة خليجي 20 وأن لا تكون نهاية تنظيمنا واستقبالنا للبطولة أمام أشقائنا مخزية كما جرت العادة دوما ، فنحمل بعضنا البعض سبب الإخفاق المتكرر ويا خوفي أن يذهب حلم تنظيم خليجي 20 منا ونحرم بلادنا وبالتحديد عدن منه ونحرم جمهورنا الوفي المقهور دوماً إذا لم نسرع وننجز المطلوب منا رياضياً وليس تجارياً خالصا.

وفي الأخير أتمنى التوفيق لمنتخب الوطن العزيز على قلبي وعلى قلوب الملايين في خليجي 20 كي يشرفنا جميعاً ونحن كمشجعين سنقف صفاً واحداً معه ونكون له اللاعب رقم 12 في الملعب ونحقق المطلوب.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى