«الخارجية» لا تعلم من يدخل اليمن والتاشيرات تمنح بالهاتف

عدن/ نيويورك «الأيام» خاص

وزارة الخارجية اليمنية - عدن
وزارة الخارجية اليمنية - عدن
أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية اليمنية لـ«الأيام» أن الوزارة لا تعلم من يدخل اليمن ومن يخرج منها.

جاء الرد المثير للدهشة بعد توجيه «الأيام» تساؤلات لمسؤول في الخارجية حول أسماء أجانب وما إذا كانوا لا يزالون موجودين في اليمن.

وأوضح المسؤول أن السفارات اليمنية في الخارج تقوم بإصدار تأشيرات دخول إلى اليمن دون أي إجراءات تسجيل للتأشير أو اتخاذ أية احتياطات أمنية لمن يمنحون التأشيرات.

وعزا المسؤول جزءاً من المشكلة لعدم وجود نظام مركزي إلكتروني يقوم بتسجيل الدخول والخروج للمسافرين في المطارات في قاعدة بيانات موحدة مما يشكل تهديداً أمنياً كبيراً.

وأضاف أن التأشيرات «تمنح بمكالمات هاتفية وليس عبر قنوات رسمية يتم فيها تسجيل الطلبات وفحصها من قِبل مختصين كما كان معمولاً به سابقاً».

ويسود التخبط والفساد أعمال كثير من السفارات اليمنية في الخارج، وأصبحت شكوى المواطنين من السفارات أمراً معتاداً.