محافظ الضالع يوجه بحلول عاجلة لأزمة الغاز

الضالع «الأيام» خاص

التقى محافظ الضالع اللواء الركن علي مقبل صالح، أمس، بديوان المحافظة، تجار ومالكي محطات الغاز المنزلي.
وقد كُرِّس اللقاء لمناقشة التداعيات الأخيرة التي أدت إلى ظهور أزمة الغاز المنزلي منذ أكثر من شهر، بسبب التلاعب من قِبل بعض تجار ومالكي محطات بيع الغاز.

وحذر المحافظ، خلال اللقاء، من عملية التلاعب، سواء بإخفاء الغاز أو بيعه لتجار آخرين في محافظات أخرى من مخصص المحافظة، وذلك قبل وصولها، أو بيعها في محطات البيع الخاصة بهم من خلال التعامل مع تجار السوق السوداء، وحرمان المواطنين منها، بالإضافة إلى عملية التلاعب بالأسعار والوزن المخصص للأسطوانات.

كما دعا المحافظ الجميع للالتزام بالتسعيرة المحددة والاتفاق الموقع مع الشركة من خلال أخذ الربح الصحيح والمحدد مع مراعاة وضع المواطنين والظروف القاسية التي يمرون بها، محذراً من أن هناك إجراءات تتخذ ضد المخالفين، الذين رفعت أسماؤهم وأسماء محطات الغاز المنزلي، وكذا محطات الوقود المخالفين والمتلاعبين، ويتم إحالتهم للتحقيق مع وقف أي محطة يثبت أنها خالفت القوانين.

وفي نفس السياق، وجّه المحافظ بالإسراع في توفير الغاز المنزلي، وتسهيل عملية حصول المواطنين عليه، داعياً التجار إلى تغطية السوق بكمية كبيرة تلبي احتياجات السكان بشكل كامل من الغاز المنزلي، قبل حلول شهر رمضان المبارك.
حضر اللقاء مدير عام مكتب المحافظ محمد فضل إسماعيل، ومدير الهيئة الطبية العسكرية العميد محمد حيدرة السلال، ونائب مدير مكتب التجارة والصناعة علي مسعد المحرابي، وعبدالرحيم مدير عام السكرتارية، والشاذلي البرهمي مدير مكتب العمليات.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى