العلماء الروس يختبرون جهاز طرد مركزي على متن المحطة الفضائية الدولية

«الأيام» عن "تاس" الروسية:

يعتزم الخبراء في شركة "إينيرغيا" الروسية الفضائية اختبار جهاز طرد مركزي على متن المحطة الفضائية الدولية من شأنه تشكيل الجاذبية الاصطناعية في الفضاء.
وقال رئيس معهد الطب والبيولوجيا لدى أكاديمية العلوم الروسية، أوليغ أورلوف، في حديث أدلى به لوكالة "تاس" الروسية يوم 17 يوليو، إن اختبار الجهاز سيجري داخل الوحدة الروسية الجديدة للمحطة الفضائية والتي يقوم خبراء شركة "إينيرغيا" بتصميمها لتطلق إلى المحطة وتصبح جزءا منها، مضيفا أن القرار بتصميم نموذج من جهاز الطرد المركزي الذي سينصب في المحطة الفضائية، قد اتخذ بالإجماع.

وكانت وسائل الإعلام الروسية قد أفادت في وقت سابق بأن الخبراء في معهد الطب والبيولوجيا التابع لأكاديمية العلوم الروسية بصدد تصميم جهاز طرد مركزي من شأنه تشكيل جاذبية اصطناعية قصيرة المدى في الفضاء. وكان يتوقع أن ينصب هذا الجهاز، حسب وسائل الإعلام، في مختبر روسي سيشكل أساسا للمحطة الروسية الفضائية المستقبلية التي ستحل محل المحطة الفضائية الدولية.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى