الحوثيون يسيطرون على معسكر "كوفل" بمأرب ومصادر عسكرية تنفي

«الأيام» وكالات

أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، اليوم الثلاثاء، تحقيق تقدم ميداني في معارك مع الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية في محافظة مأرب.

أبلغ مصدر عسكري يمني وكالة "سبوتنيك"، بأن "أنصار الله تمكنت خلال معارك عنيفة متواصلة في مديرية صرواح غرب مأرب منذ 20 ساعة، من السيطرة على معسكر كوفل الاستراتيجي جنوب شرقي صرواح التابع للواء 312 مدرع، والذي يفصله عن مدينة مأرب مقر قيادة الجيش اليمني مسافة 30 كم".

وأضاف أن "مقاتلي الجماعة سيطروا كذلك خلال توغلهم في ميسرة جبهة صرواح على موقع الدمنة وحمة عامر، في حين شن طيران التحالف سلسلة غارات على المواقع التي سقطت بيد الجماعة بما فيها معسكر كوفل".

ووفقا للمصدر، فإن المعارك وصلت، عقب تقدم "أنصار الله"، إلى قرب الطلعة الحمراء والزور، في حين يعيد الجيش اليمني ترتيب صفوفه لشن هجوم معاكس لاستعادة ما خسره من مواقع هامة تمثل نسقاً دفاعياً لمدينة مأرب.

والخميس الماضي حذر المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، في إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي، من تحول مأرب، إلى بؤرة للصراع المأساوي في اليمن، داعياً إلى منع حدوث ذلك.

وقال غريفيث "سافرت إلى مأرب للتأكيد على ضرورة وقف القتال. سمعت من الناس في مأرب مطالبة قوية بالسلام، ولكن ليس سلاماً تمليه عليه مكانة الهيمنة العسكرية".

وتضاربت الأنباء، اليوم، حول سقوط معسكر "كوفل" التابع للجيش اليمني في قبضة الحوثيين، بعد ورود أنباء عن سيطرة الحوثيين على المعسكر الإستراتيجي، بمديرية صرواح غربي محافظة مأرب، بعد معارك مع الجيش اليمني.

في المقابل، نفت مصادر عسكرية يمنية سقوط المعسكر، وقالت إن المواجهات لم تصل إليه حتى اللحظة، مبينة أن المعارك تدور في المناطق الغربية من صرواح، في حين يساند الطيران الحربي لقوات التحالف العربي، قوات الجيش اليمني في المنطقة.

وقالت المصادر لـ“إرم نيوز“، إن ”طائرات التحالف العربي، شنت خلال الساعات الماضية، نحو 20 غارة جوية على مواقع وتعزيزات ميليشيات الحوثيين في مديرية صرواح، وسط سقوط قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات“.

وأكدت مصادر أخرى أن ميليشيات الحوثيين استعادت السيطرة على بعض المواقع التي خسرتها خلال الأيام الماضية، بعد معارك ضارية مع الجيش اليمني، منوهة إلى أن المعارك لم تقترب بعد من معسكر كوفل الإستراتيجي.

وتشهد مديرية صرواح معارك عنيفة بين قوات الجيش اليمني وميليشيات الحوثيين التي تستميت لتحقيق تقدم جديد على حساب الجيش الذي يسيطر عليه حزب الإصلاح في تلك المناطق.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى