انتحار الكاتبة المغربية نعيمة البزاز في هولندا

تعيش الأوساط الثقافية الهولندية وسط صدمة بعد إقدام الكاتبة نعيمة البزاز، ذات الأصول المغربية، على وضع حد لحياتها.

ولم تعرف الأسباب التي دفعت الكاتبة الراحلة نعيمة البزاز، المتحدرة من مدينة مكناس المغربية، إلى إنهاء حياتها عن عمر يناهز 46 سنة.

مسؤولون هولنديون من أصول مغربية نعوا الكاتبة الراحلة، عبر منصات التواصل الاجتماعي، منهم رئيسة البرلمان الهولندي خديجة عريب، وعمدة مدينة أرنهايم الهولندية أحمد مركوش، بحسب "هسبريس".

خديجة عريب كتبت في "تغريدة" في صفحتها بمنصة "تويتر" تنعي نعيمة البزاز: "كنتِ لطيفة وذكية بشكل لا يصدق.. سأفتقدك بشدة".

وعبر أحمد مركوش عن حزنه العميق لفقدان الكاتبة نعيمة البزاز، معتبرا أنها "امرأة نادرة وكاتبة ذكية"، مقدما تعازيه الحارة إلى عائلتها وأصدقائها.

وبزغ نجم الكاتبة المغربية الراحلة في سن مبكرة، إذ دخلت عالم الأدب من أوسع أبوابه عندما حقق كتابها "Vinex women" نجاحا كبيرا، وتروي فيه تفاصيل حياتها في "حي فينيكس" الذي عاشت فيه بهولندا.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى