في أول مهرجان اعتزال..اللداني نجم الطائرة اليمنية يودع الملاعب

«الأيام الرياضي» عبدالله مهيم:

لم يكن يوم الثلاثاء الماضي يوما عاديا للرياضة اليمنية وكرة الطائرة بصورة خاصة ففيه ودع النجم المعروف الكابتن عادل اللداني ملاعب الطائرة بعد مشوار حافل مليء بالإنجازات تجاوز العقدين من الزمن.

حفل اعتزال وتكريم كابتن الطائرة اليمنية الذي أقيم صباح الثلاثاء الماضي في صالة الرواد الذي رعاه العميد الركن أحمد علي عبدالله صالح قائد الحرس الجمهوري، وكان بدعم من بنك التسليف التعاوني والزراعي الذي عودنا دائما أن يكون حاضرا خصوصا في أيام الوفاء.

وداعية النجم الخالد في سماء الطائرة اليمنية كان بحجم العطاء والإنجازات، وقد ألقيت فيه العديد من الكلمات التي تناولت المشوار الحافل للنجم المحتفى به، وأشادت في الوقت نفسه بما قدمه في الصالات مما جعله أحد أهرامات كرة الطائرة.

مباراة استعراضية

بعد ذلك أقيمت مباراة استعراضية جمعت لاعبي المنتخب الوطني الذين لعبوا تحت اسم فريق السريع للحوالات ونجوم الحرس الجمهوري ونجوم المنتخب السوداني الذي لعبوا تحت اسم كاك موبايلي، حيث قدم الفريقان مباراة رائعة شارك فيه النجم عادل اللداني مع الفريقين، وانتهت لصالح فريق كاك موبايلي بشوطين نظيفين (24/26 و 18/25).

التكريم

عقب المباراة الاستعراضية قام الإخوة معمر الإرياني وكيل وزارة الشباب والرياضة وعبدالحميد السعيدي الوكيل المساعد والعميد الركن محمد الغزالي أركان حرب الحرس الجمهوري ومحمد تقي المدير العام المساعد لبنك التسليف ومحمد الرصاص عضو لجنة المناقصات بالبنك رئيس اللجنة المنظمة من البنك وقيادات اتحاد الطائرة بتكريم النجم المعتزل وسط حفاوة بالغة من زملائه ومحبيه.

كلمة وداع

الكابتن عادل اللداني النجم المحتفى به عبر عن سعادته الكبيرة بإقامة حفل لتكريمه بعد هذا المشوار الطويل..وقال:«أشعر بالفخر والاعتزاز وأنا أحظى بهذا الحب والاحترام والتكريم من القيادات الشبابية والرياضية والجماهير ولاعبي كرة الطائرة».

وأضاف:«سيظل هذا اليوم عالقا في ذاكرتي، حيث إنني أول لاعب طائرة يقام له مهرجان اعتزال، وأتمنى الاهتمام بكافة النجوم، وأجدها فرصة في ختام حديثي بتقديم الشكر والامتنان للعميد الركن أحمد علي عبدالله صالح راعي هذا المهرجان والأستاذ حافظ معياد رئيس مجلس إدارة بنك التسليف الزراعي واتحاد الطائرة والجماهير الوفية».

خسارة ولكن

لا شك أن كرة الطائرة باعتزال الرائع عادل اللداني قد خسرت لاعبا قد لا تنجب الملاعب مثله قريبا، لكن ما يخفف من هذه الخسارة هي تواصل النجم مع اللعبة والاستفادة من خبراته الطويلة كمدرب أو كادر في كرة السماء.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى