7 أحزاب ومكونات ونشطاء ينضمون لمجلس الإنقاذ الوطني الجنوبي

> عدن «الأيام» خاص

> تواصل عدد من المكونات الحراكية والقوى السياسية والحزبية ومنظمات المجتمع المدني والشخصيات الاجتماعية الجنوبية إبداء تجاوبها وتفاعلها الإيجابي مع مبادرة المؤتمر الوطني لشعب الجنوب ودعوته لتأسيس مجلس الإنقاذ الوطني الجنوبي.
وبهذا السياق التقى أمس الاخ محمد علي أحمد، رئيس المؤتمر الوطني لشعب الجنوب، ممثلين عن الأحزاب والتنظيمات السياسية الجنوبية وقيادات حراكية ونشطاء ومستقلين وشخصيات اجتماعية جنوبية ، وجرى باللقاء الحديث حول أهمية تأسيس مجلس الانقاذ الوطني الجنوبي الذي سيتولى مهمة الدفاع عن الجنوب وقضيته العادلة واتخاذ الخطوات اللازمة للتعامل مع الازمة العامة والوضع الراهن.
كما جرى في اللقاء استعراض وشرح وثيقة المبادئ والاسس والاهداف لتأسيس مجلس الانقاذ التي توافقت عليها عدد من القيادات والقوى الحراكية والسياسية والمنظمات المجتمعية الجنوبية ، حيث أبدى الحضور اقتناعهم بتلك الوثيقة بعد مناقشتها واغنائها بالملاحظات الهامة ، مؤكدين على ضرورة التكاثف الصادق ووحدة الصف الجنوبي وخاصة في المرحلة الراهنة التي يمر بها الجنوب.
وفي ختام اللقاء قام الحاضرون بالتوقيع على وثيقة المبادئ والاسس والاهداف لتأسيس مجلس الانقاذ الوطني الجنوبي ، حيث وقع على الاتفاقية الاخوة: علي باحشوان عن تنسيقية منظمات الحزب الاشتراكي بالمحافظات الجنوبية ومحمود ناصر امذيب ، عن الحزب الوحدوي الناصري وعلي حسين سلطان عن القيادة العامة لجبهة التحرير والتنظيم الشعبي ومحمد عبدالقادر الجفري ، عن حزب الرابطة لتصحيح المسار والسيد مصطفى العيدروس( منصب عدن)عن المجلس الاعلى لأبناء واهالي عدن وعلي حسن باهارون ، عن تجمع القوى المدنية الجنوبية وعدد من القيادات الجنوبية المشاركة بمؤتمر القاهرة الى جانب نشطاء وأدباء وباحثين وشخصيات مستقلة.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى