قمة يمنية إماراتية بين هادي ومحمد بن زايد.. والزبيدي يصل أبوظبي

عدن/ أبوظبي «الأيام» خاص/ سبأ

صورة من لقاء أمس
 علمت «الأيام» أن قمة يمنية إماراتية ستعقد مساء اليوم الثلاثاء في العاصمة الإماراتية أبوظبي، بين الرئيس عبدربه منصور هادي وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في خطوة تطوي مرحلة قطيعة العلاقة والتوتر الذي ساد الطرفين خلال العامين الماضيين.

وأبلغ مصدر دبلوماسي رفيع أمس «الأيام» أن لقاء القمة اليمنية الإماراتية هي ثمرة جهود ووساطات عربية واسعة تقدمها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز في الأيام الماضية.
وعلمت «الأيام» أن رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس الزبيدي غادر عدن مساء أمس الإثنين إلى أبوظبي، حيث من المقرر أن يلتقي الرئيس هادي على هامش زيارته لدولة الإمارات.

ويأتي إعلان مغادرة الزبيدي عدن والرئيس هادي الرياض على رأس وفد كبير، لإعلان إنهاء خلافات ووجهات نظر بين شركاء التحالف العسكري لإعادة الشرعية في اليمن والذي تقوده السعودية منذ مارس 2015 ضد جماعة الحوثي الانقلابية.
وذكرت وكالة سبأ التابعة للشرعية، أن «الرئيس هادي سيتوجه غدا (اليوم الثلاثاء) إلى دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة في زيارة رسمية، عقب المشاورات التي أجراها مع الملك السعودي وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وتلبية لدعوة أخيه الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي.

وأضافت الوكالة أن «اللقاءات ستبحث العلاقات بين اليمن ودولة الإمارات والجهود المشتركة في إطار تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية والتطورات المتعلقة بتكثيف الجهود لتحرير باقي المناطق اليمنية التي لازالت ترزح تحت سيطرة المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من ايران، وكذلك لبحث الجهود المخلصة لاستتباب الأمن والاستقرار في المناطق المحررة، وتمكين أجهزة الدولة من إدارة تلك المناطق».

ومساء أمس، استقبل الرئيس هادي بمقر إقامته بمكة المكرمة وزير الخارجية والتعاون الدولي بدولة الإمارات العربية المتحدة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان.
وأشارت وكالة سبأ إلى أن اللقاء بحث «تعزيز الأواصر والتأكيد على الانتصار لقضايا البلدين، ونحو تحقيق أهداف عاصفة الحزم وإعادة الأمل في التحالف العربي بقيادة السعودية».​