نخب سياسية واجتماعية من سيئون تكرم أمين عام الانتقالي

عدن «الأيام» خاص

صورة خلال التكريم

استقبل الأمين العام للمجلس الانتقالي أحمد حامد لملس اليوم في مقر الأمانة العامة للمجلس عددا من القيادات السياسية والوجاهات الاجتماعية من أبناء سيئون بحضرموت الوادي والصحراء الذين قدموا إلى العاصمة عدن.
وخلال اللقاء ناقش الأمين العام مع القيادات السياسية والاجتماعية بسيئون جملة من القضايا تركزت في مجملها على الوضع العام في حضرموت وفي سيئون التي تشهد حراكا شعبيا وجماهيريا متعاظما رافضا للتواجد العسكري الشمالي فيها والمطالبة بتسليم المنطقة للنخبة الحضرمية.

وأوضح الأمين العام أن المجلس الانتقالي يتابع باهتمام بالغ التحركات الشعبية الأخيرة في سيئون، مؤكدا أن هذه المطالب يجب أن تجد طريقها إلى الاستجابة سريعاً كون ذلك سيسهم في اجتثاث التنظيمات الإرهابية، وسيدفع إلى تعزيز الأمن والاستقرار في مناطق ومديريات حضرموت الوادي والصحراء.

إلى ذلك تسلم الأمين العام أحمد حامد لملس ترسا تذكاريا يحوي مجسما لجامع المحضار الذي تشتهر به مدينة سيئون إهداء من الأستاذين أحمد محمد سالم وعلوي محمد سالم الحامد تكريماً لأمين عام المجلس الانتقالي وتقديراً لمواقفه وأدواره الوطنية المشرفة.​