صور.. مطاردة سيارة محملة بعبوات ناسفة إلى عدن

الحوطة «الأيام» خاص

السيارة التى تم مطاردتها من قبل الامن
4 متورطين اثنان منهم متنكران بزي نسائي

 أكدت الأجهزة الأمنية بلحج إحباطها، أمس الإثنين، محاولة إدخال عبوات ناسفة إلى عدن، التي تتخذها الحكومة عاصمة للبلاد، بينما كانت على متن سيارة يستقلها أربعة أشخاص أحدهم متنكر بزي نسائي.

وقال نائب مدير التوجيه في أمن لحج زاهي النفيلي في بيان: «إن نقطة أمنية في منطقة ريجل، عند المدخل الجنوبي لمدينة الحوطة، أوقفت سيارة لغرض تفتيشها من قبل مجندات الشرطة النسائية، نظرا لوجود امرأتين في السيارة بحسب الإجراءات المتبعة، وحين قامت إحدى أفراد الشرطة النسائية بتفتيش إحداهما تم الاكتشاف أنه رجل تنكر بزي نسائي».

وأشار إلى أنه «وعقب معرفة سائق السيارة بانكشاف أمر المتنكرين بزي نسائي قام بالفرار بسيارته ومن معه، فلاحقتهم إحدى الدوريات الأمنية في النقطة».

وأوضح النفيلي أنه «وأثناء مطاردة السيارة المشبوهة وهي نوع تويتا فورشنال انحرفت إلى جانب الطريق باتجاه مبنى بريد صبر وانقلبت عدة مرات».

وأدى الحادث إلى وفاة أحد المتنكرين، وإصابة الآخرين، بينما تمكن اثنان منهم من الهروب وتم القبض على الآخر.

وقال النفيلي «إنه بعد معاينة السيارة تم العثور على العديد من العبوات الناسفة المختلفة، والتي تستخدم من قبل عناصر القاعدة والمليشيات الحوثية، وخاصة تلك العبوات الناسفة المموهة التي تتخذ أشكالا مختلفة وكانت متوجهة إلى مدينة عدن».

ولاحقا قام خبراء الألغام بتفكيك العبوات وأبطال مفعولها.

وقال مصدر أمني أخر إن تحقيقات واسعة فتحت مع المقبوض عليه للكشف عن مزيد من المعلومات حول الفارين والجهة التي يتبعونها وما إذا كانوا على علاقة بجماعة متطرفة.
المقبوض عليه

وعلمت «الأيام» أن الجهات الأمنية لم تتوصل إلى هوية القتيل وكذلك الآخرين رغم التحقيق.