إشهار اتحاد الأدباء والكتاب الجنوبيين بعدن

عدن «الأيام» خاص

نظم اتحاد الادباء والكتاب الجنوبيين أمس فعالية لاشهار فرع عدن بمديرية خور مكسر تحت شعار "بالكلمة نعزز الهوية الثقافية ونضيء الجنوب فضاءً وطنيًا وإنسانيًا".
وبدأ حفل الاشهار،الذي حضره السفير قاسم عسكرعضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي و ناصر حويدر، بالاضافة عدد من رواد الثقافة والأدب الجنوبي بكلمة عن رئاسة الانتقالي الجنوبي القاها عصام عبدة علي نائب رئيس القيادة المحلية لانتقالي عدن وقال : يشرفني ان اتواجد مع هذة الهامات و القامات من أدباء و كتاب الجنوب ما إعاد   ذاكرتي إلى ثمانينات القرن الماضي عندما كانت عدن منبرا ثقافيا ليس على مستوى فحسب بل على المستوى الوطن العربي تلك الفترة شهدت عدن عدد من الفعاليات و الأنشطة الثقافية والأدبية و الفنية من ندوات أدبية وأمسيات شعرية و مسرحيات و المهرجانات شارك فيها العديد من الكتاب والأدباء العرب و الاجانب.


واضاف عصام " انه وبعد عام 90 تم اغتيل مدنية عدن و كل جميل فيها وسادت ثقافة الفيد والجهل و التخلف بأسلوب ممنهج، وفي  2015 وبعد طرد قوات الحوثى العفاشي عادت الروح إلى عدن، عليكم اليوم بذل الجهد في إعادة الوعي الاجتماعي المدني الثقافي والأخلاقي لعدن ليس من خلال الندوات والمحاضرات بل بالعمل بين الشباب في المدراس و الجامعات.


كما القيت في الفعالية عدد من الكلمات للأدباء والمشاركين تحدثت عن ثقافة عدن ودورها الادبي منذ زمن طويل.
وفي ختام الفعالية تم اعلان مجلس فرع عدن مكونا من 21 عضوا ثم اختيار أمانة فرع عدن لاتحاد أدباء وكتاب الجنوب من سبعة أعضاء وهم : نجمي عبد المجيد رئيسًا لفرع عدن، ود. يحيى شائف الشعيبي نائبًا للرئيس، اضافة الى خمسة اخرين روساء لدوائر مجلس الاتحاد بعدن.​