«جنوبيات من أجل السلام» تختتم مناقشة الخطط الفصلية بورشة عمل بالأردن

عدن «الأيام» خاص

جنوبيات من اجل السلام تختتم مناقشة ورشة العمل بالأردن
جنوبيات من اجل السلام تختتم مناقشة ورشة العمل بالأردن
 اختتمت مجموعة «جنوبيات من أجل السلام» في العاصمة الأردنية عمّان، أمس، ورشة العمل التي نظمها المعهد الأوروبي للسلام لمناقشة خطط عمل المجموعة الفصلية للفترة من مارس حتى مايو 2019م.

وأُثريت الورشة التي استمرت يومين وبحضور (أندرو مارشال) كبير مستشاري الوساطة، ورئيس برنامج اليمن في المعهد، وعمرو عبده مسؤول ملف اليمن في المعهد، ومساعدته (زوي دارلنج) وأميرة الكافي، عن مكتب المبعوث الأممي الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في اليمن، والمستشار المحلي للمعهد الأوروبي للسلام، أُثريت بالمقترحات المقدمة من محافظات عدن، وأبين، ولحج، وشبوة، وحضرموت، والمهرة بالأنشطة التي ستنفذها المجموعة للمرحلة المقبلة والمتزامنة مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، وأقرت الخطط المقدمة عدداً من الأنشطة المتنوعة في كل المحافظات الجنوبية.

كما ناقشت الورشة مقترح رؤية المجموعة درءاً للمخاطر المترتبة عن استمرار الحرب، ودمجها بخطة العام الحالي 2019م والتحديات والفرص الممكنة للتأثير الملموس على القطاعين السياسي والأمني في الجنوب.

وكانت ممثلة المبعوث الأممي، أميرة الكافي، قد قدمت ورقة عمل خاصة بعملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة «الماضي والحاضر والمستقبل» بما في ذلك التحديات والقيود والحلول، والتي أثنت في إطار حديثها -بما لمسته من جهود- على مجموعة «جنوبيات من أجل السلام» في أنشطتها الداعية لدعم وتعزيز عملية السلام والتوعية بأهمية القرار الأممي (1325) الخاص بالمرأة والسلام.

من جانبه، أكد (أندرو مارشال) على «أهمية ما تقوم به المجموعة من جهود وسعي لتنفيذ خططها والوصول لأهدافه»، مشيداً بروح الحماس التي تتحلى بها عضوات المجموعة.