بومبيو من بغداد: إيران تصعد أنشطتها بشكل مبالغ فيه

«الأيام» الشرق الأوسط

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أمس، إن إيران تصعد من أنشطتها بشكل مبالغ فيه في المنطقة، ولذلك جاءت زيارته المفاجأة إلى العراق.
وأضاف بومبيو: «إن مخاوف أمريكا بشأن سيادة العراق ليست جديدة، وأنها تريد أن يكون العراق مستقلا ولا يدين بالفضل لأي دولة أخرى».

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قد وصل، أمس، إلى العاصمة العراقية بغداد في زيارة لم يعلن عنها سابقاً، وسط تصعيد في المنطقة بين الولايات المتحدة وإيران.

وقال مصدر حكومي عراقي لوكالة «الصحافة الفرنسية» وطلب عدم كشف هويته نظرا لحساسية الزيارة، إن بومبيو سيلتقي رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، وذلك بعدما ألغى الوزير الأمريكي زيارة كان مقررا أن يقوم بها إلى ألمانيا، بسبب «مسائل ملحة»، وفق المتحدثة باسمه.

وتشهد المنطقة حالة من التوتر بسبب التصعيد بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية، حيث قالت وسائل إعلام رسمية إيرانية أمس، إن وزارة الخارجية الإيرانية ستعلن اليوم الأربعاء عن «التزامات أقل» في إطار الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع الدول الكبرى، بينما حذر مصدر في الرئاسة الفرنسية طهران من الانسحاب من الاتفاق النووي، إذ ستفرض أوروبا عقوبات على إيران حال حدوث ذلك.

بدوره، قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، أمس، إنه لا توجد علاقة بين اتفاق نفطي أولي تقترب حكومته من توقيعه مع شركة «إكسون موبيل» وتلقيها إعفاءات من العقوبات الأميركية المفروضة على إيران.
وكانت تقارير إعلامية نقلت عن سفير إيران في لندن، أمس الأول، قوله إن الولايات المتحدة ستعطي إعفاءات تسمح للعراق بالتعامل مع إيران اقتصاديا في مقابل توقيع بغداد اتفاقا نفطيا مع واشنطن.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى