إقالة قائد اللواء 89 بعد احتجاجات قادها 28 ضابطا

عدن «الأيام» خاص

قضى قرار جمهوري بإقالة قائد اللواء 89 مشاة، العميد ناصر أحمد عبدالله الجعيملاني، بعد نحو أسبوعين من احتجاجات شهدها اللواء بسبب ممارسات الجعيملاني وطرد قادة الكتائب وتجريدهم من صلاحياتهم.

وفقاً لقرار رئيس الجمهورية رقم (88) لعام 2019م الصادر بتاريخ 9 يوليو، يُعين العقيد محمد علي جبر قائداً للواء 89 مشاة ويرقى إلى عميد، خلفاً للجعيملاني، ويعيّن المقدم توفيق القادري عبدربه أحمد أركان حرب للواء ويُرقى إلى رتبة عقيد.

ونصت المادة الثالثة من القرار على "العمل به من تاريخ صدوره ونشره في الجريدة الرسمية والنشرات العسكرية".
صورة من القرار
صورة من القرار


وفي الأسبوع الماضي، قال ضباط كبار في اللواء إن القوة البشرية الفعلية للواء تراجعت إلى ما لا يقل عن مائة فرد من أصل (3700) مقاتل بسبب ما قالوا إنها ممارسات قمعية من قِبل قائد اللواء.

وأفاد ثمانية ضباط، بينهم أربعة من قادات الكتائب في اللواء، بأن القائد الجعيملاني عمل على إقصاء كل قادة الكتائب وسحب كل مخصصاتهم من سيارات وأطقم ومشتقات بترولية وغذاء ليبيعها في السوق.

وأضافوا أن قيادة اللواء ممثلة بالعميد الجعيملاني "يعمل على تدمير ممنهج للواء، بتسريح الأفراد والضباط بهدف الاستحواذ على مخصصاتهم".

وجاء في كشف وقع عليه ثمانية وعشرون ضابطاً بأسمائهم ومناصبهم ورتبهم العسكرية، أن دخل قائد اللواء من مخصصات ومرتبات الجنود وقيادات الكتائب يصل إلى مائتي مليون ريال في الشهر الواحد، متهمين قائد اللواء بالعمل الممنهج لتدمير اللواء.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى