مالطا تنقذ 112 مهاجرا من قارب يغرق في البحر المتوسط

قالت السلطات في مالطا إنها أنقذت 112 مهاجرا من شمال أفريقيا من قارب يغرق ونقلتهم لأراضيها، في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد، تحت إشراف قوات ترتدي زيا واقيا من الإصابة بفيروس كورونا.
وتم رصد القارب في منطقة بحث وإنقاذ تابعة لمالطا إلى الشمال من ليبيا، أمس السبت، ومن بين من كانوا على متنه العديد من النساء والأطفال، وقالت القوات المسلحة إن جنسياتهم لم تعرف بعد، وذلك بحسب وكالة "رويترز".

وخضع جميع المهاجرين لفحص طبي لدى وصولهم للبر قبل أن يستقلوا حافلات متجهة إلى مركز استقبال.
وأعلنت مالطا عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا، في 7 مارس/ آذار، وتقول الآن إن العدد بلغ 12 حالة، وجميع الحالات قادمة من الخارج ولم يتوف أحد كما أن العدوى لم تنتقل إلى أي مواطن مالطي.

قال رئيس وزراء مالطا روبرت، أبيلا اليوم الجمعة، إن الجزيرة فرضت حجرا صحيا إجباريا مدته 14 يوما على جميع القادمين من الخارج في محاولة لوقف انتشار فيروس كورونا.
وقال أبيلا في مؤتمر صحفي "ينطبق الحظر على جميع القادمين من الخارج أيا كانت الدولة التي جاءوا منها".​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى