كورونا يتسبب بانهيار شركة طيران ضخمة

> سيدني «الأيام» أ ف ب:

> أعلنت شركة "فيرجن أستراليا" التي تعاني من ضائقة مالية أنها أضحت عاجزة عن تسديد ديونها، لتصبح بذلك أضخم شركة طيران في العالم تنهار من جراء تداعيات فيروس كورونا.
وقالت الشركة اليوم الثلاثاء في إشعار إلى البورصة الأسترالية، إنها تعتزم الاستمرار في تشغيل رحلاتها الجوية، على الرغم من أن مصيرها أصبح في أيدي حراس قضائيين.

وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة بول سكورا أن: "قرارنا اليوم يتعلق بتأمين مستقبل مجموعة فيرجن أستراليا والخروج من أزمة كوفيد- 19".
وأضاف: "أستراليا بحاجة إلى شركة طيران ثانية، ونحن مصممون على مواصلة الطيران".

وفيرجن أستراليا البالغ عدد موظفيها حوالى 10 آلاف موظف، ترزح تحت ديون تزيد عن 5 مليارات دولار أسترالي (3.2 مليار دولار).
وقد طلبت من الحكومة الأسترالية إقراضها 1.4 مليار دولار أسترالي للبقاء على قيد الحياة، لكن كانبيرا رفضت إنقاذ هذه الشركة المملوكة بأغلبيتها لأجانب.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى