حضرموت.. إغلاق المنافذ الحدودية وتحويل الوافدين للحجر الصحي

المكلا «الأيام» خاص

أوضح وكيل وزارة الصحة العامة والسكان مدير عام مكتب وزارة الصحة العامة والسكان بساحل حضرموت، د. رياض حبور الجريري، أنه تم رصد الداخلين إلى المحافظة من المدخل الغربي وإجراء الفحص الإكلينيكي وأخذ البيانات الكاملة، وذلك كإجراء احترازي سبق إغلاق المنافذ الحدودية للمحافظة الذي أقره المحافظ البحسني ابتداء من مساء أمس السبت.

حضرموت.. إغلاق المنافذ الحدودية وتحويل الوافدين للحجر الصحي
حضرموت.. إغلاق المنافذ الحدودية وتحويل الوافدين للحجر الصحي

وأكد الوكيل الجريري، خلال تفقده لمدى تطبيق الإجراءات الاحترازية لمجابهة فيروس كورونا بنقطة معسكر الحمراء المدخل الغربي لحضرموت، أن فرق الاستجابة السريعة وفريق الترصد الوبائي يواظبون على زيارة القادمين إلى حضرموت في أماكن إقامتهم يومياً طوال فترة الحجر الصحي (14 يوماً)، وفرز مَن تبدو عليه أعراض الالتهابات في الجهاز التنفسي أو ارتفاع درجة الحرارة، وذلك عقب تسجيل حالات إصابة مؤكدة بالفيروس في البلاد، مشيراً إلى أهمية إجراء الفحوصات الطبية اللازمة للقادمين من جميع المنافذ في فترة ما قبل الإغلاق وإبقائهم في الحجر.


وشكر الجريري الكادر الصحي من فريق الاستجابة والفرق الرديفة من أبناء مديرية بروم ميفع ومكتب الصحة بالمديرية على جهودهم المبذولة في المهام المناطة بهم، معبراً عن تقديره وامتنانه لقيادة معسكر الحمراء وأفراد النقطة المرابطين لما يقدمونه من إسناد للفرق الصحية أثناء تأدية مهامهم على أكمل وجه.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى