اللواء بن بريك: الالتفاف حول النخبة ضرورة لئلا تتحول حضرموت لبؤرة صراع

> «الأيام» غرفة الأخبار

> > وقال اللواء بن بريك، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي، رئيس الجمعية الوطنية، أمس، في تصريحات على حسابه بتويتر، بمناسبة الذكرى الخامسة لتحرير ساحل حضرموت من القاعدة وداعش: "في هذه الذكرى نتذكّر تضحيات شهدائنا الأبطال، الذين سطروا بدمائهم وأرواحهم علامة النصر الكبير في الـ 24 من أبريل، الذي سيخلده التاريخ بأحرف من نور".

وهنأ قوات النخبة الحضرمية، وأبناء حضرموت في الداخل والخارج، بالذكرى الخامسة، ليوم النصر على فلول الإرهاب والقاعدة، وتحرير الساحل في 24 أبريل 2016م.

ولفت بن بريك، "إلى أن وادي حضرموت، يعيش مرحلة مفصلية خطيرة في تاريخه، الذي كانت ولا زالت مدنه مسرحًا للعمليات الإرهابية، ولابد من تمكين أبناء الوادي، بمختلف مكوناتهم، من تولي زمام الأمور في المؤسسات الأمنية، كونهم هم الأجدر بحماية أرضهم وتأمينها" .

ودعا اللواء أحمد سعيد بن بريك "جميع أبناء حضرموت، إلى توحيد الصف والكلمة، والالتفاف نحو قوات النخبة الحضرمية، من أجل التصدي لكل المحاولات المفضوحة المتعمدة لقوى الشر، للمساس بهذه القوات، وجعل حضرموت بؤرة للصراع، ومسرحًا لإشاعة الفوضى".

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى