الضالع..تفقد احتياجات الصحة والأمن الغذائي بقعطبة

> الضالع «الأيام» خاص:

> عقد الشيخ محمد الزيدي مدير عام قعطبة في محافظة الضالع، اليوم الأحد، لقاء ضم عددًا من القيادات المحلية ومسؤولي لجنة الإنقاذ الدولية السيدة مورين أوجوتو القائمة بأعمال مدير مكتب إنقاذ بالضالع لمناقشة زيادة وإمكانية الدعم للمديرية في مجال الصحة والتعليم والأمن الغذائي وبقية النشاطات التي تعمل فيها اللجنة.

وقال الزيدي، إن الإنقاذ الدولية شريك أساسي في الأنشطة التي تنفذ في المديرية بكل القطاعات منها الصحية والتعليمية والأمن الغذائي واستفاد من خدمات الإنقاذ الآلاف من أبناء المديرية.

وأكد الزيدي استعداد وتعاون قيادة السلطة المحلية مع فريق الإنقاذ وحمايتهم وتسهيل عملهم وتذليل كافة الصعوبات التي تواجههم.

وقال فريق اللجنة إن اللقاء سيعمل على دراسة الوضع بالمديرية والصعوبات والتحديات التي تواجه المديرية واحتياجاتهم، ومن ثم سيعمل على بلورتها وعمل الدراسات اللازمة لها ورفعها للمكتب الإقليمي للإنقاذ والجهات الداعمة من أجل المساهمة في تحسين الوضع المعيشي والخدمي والصحي والتعليمي.

وفي السياق، دشنت في محافظة الضالع اليوم حملة التحصين الوطنية الطارئة ضد شلل الأطفال، وذلك ضمن الحملة الوطنية الطارئة للتحصين ضد مرض شلل الأطفال من منزل إلى منزل.

واستعرض د. محمد علي عبد الله مؤشرات الحملة، مبيناً أن إجمالي عدد المستهدفين من الحملة بعموم المديريات الست الخاضعة للشرعية يبلغ 174396 من الأطفال المنحدرين من سن يوم إلى عشر سنوات وإجمالي العاملين في الحملة يبلغ 710 موزعين في 358 فريقا ثابتا ومتحركا ويشرف عليهم 110 مشرفي فريق و12 مشرف مديرية إلى جانب مشرفين من المحافظة ومشرفي مركزين من وزارة الصحة.

وأشار إلى أن حملة التحصين الاستثنائية هذه ترافقها حملة إعلامية تحشيدية توعوية مكثفة من خلال السيارات المتجولة المحملة بمكبرات الصوت بواقع سيارة واحدة ومنسق تثقيف في كل مديرية وتعليق اللافتات والملصقات وتوزيع المطويات والتوعية والتحشيد عبر 80 خطيب مسجد و180 متطوعا ومتطوعة موزعين على المديريات الست بالتساوي إلى جانب التحشيد والإعلام عبر وسائل الإعلام الجماهيري المحلي ووسائل التواصل الاجتماعي، مردفًا أن الحملة تهدف للوصول إلى كل المستهدفين من الحملة بنسبة 100 %.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى