بيع قطعة نقدية نادرة قيمتها خمسة سنتات بأربعة ملايين دولار

> القاهرة «الأيام» د.ب.أ :

> ذكر تقرير إخباري أمس الاول الجمعة أن قطعة نقدية أمريكية نادرة سجلت رقما قياسيا في تاريخ بيع القطع النقدية النادرة بالمزاد العلني حيث بيعت بمبلغ 4.15 مليون دولار.

وقالت شبكة سي إن إن الاخبارية إن القطعة النقدية تعود إلى عام 1913 وتحمل في واحدة من جهاتها رأس تمثال الحرية وهي واحدة من خمسة قطع من هذا النوع المتبقية من إصدار تلك السنة.

وكان بدأ إصدار هذه القطع من فئة الخمسة سنتات بين عامي 1883 و1912 وحملت صورة "سيدة الحرية" التي جرى استبدالها لاحقا برسم الجاموس.

واشترت "الخمسة سنتات" شركة متخصصة في القطع النقدية القديمة تدعى "ليجند نوميزماتيكس" في نيوجرسي من رجل يعيش في نيوهامشاير يهوى تجميع هذه القطع ويدعى إيد لي.

وكان لي اشترى القطعة منذ عامين في كاليفورنيا ودفع ثمنها ثلاثة ملايين دولار وقال في حينه إن هذه القطعة ستؤمن له حياته بعد تقاعده عن العمل.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى