اعتقال عشرات في البرتغال للاشتباه بهم في حرائق الغابات

> لشبونة «الأيام» رويترز :

>
رجال الاطفاء يقومون باخماد حرائق الغابات
رجال الاطفاء يقومون باخماد حرائق الغابات
اعتقلت الشرطة في البرتغال 127 شخصا يشتبه في انهم اشعلوا حرائق الغابات التي دمرت مساحات شاسعة من الارض في الوقت الذي كثفت فيه السلطات الجهود لضمان الا تعود الحرائق للاشتعال عندما ترتفع درجات الحرارة مرة اخرى.

وقالت الشرطة امس الجمعة انها اعتقلت الشخص رقم 127 فيما يتصل بالحرائق التي شبت في وسط وشمال البرتغال ودمرت خمسة بالمئة من غابات البلاد هذا العام وقتلت 14 شخصا.

وقال باولو تافاريس رئيس متطوعي مكافحة الحرائق في بلدة كوجا "في رأيي أن 80 في المئة من الحرائق اندلعت بشكل متعمد,ولم يدل بالمزيد من التصريحات بشأن من الذي يقف وراءها.

وذكرت بعض الصحف المحلية في المناطق الريفية التي كانت الحرائق بها أكثر كثافة من أي مكان آخر انه ربما يكون الصيادون هم الذين يشعلون النيران لان الحكومة قللت مدة موسم الصيد.

ويقول آخرون ان معظم الحرائق شبت عرضا او بسبب الاهمال مثل القاء اعقاب سجائر مشتعلة او الشواء في العراء.

وقال لوتشيانو لورنثو رئيس وكالة الوقاية من حرائق الغابات "لا توجد دراسة علمية ولكن على حد عملي فانني مقتنع بأن غالبية الحرائق تبدأ بسبب
الاهمال."

وقالت صحيفة دياريو دي نوتيثياس امس الجمعة نقلا عن مصادر في الشرطة لم تذكر اسمها ان 20 في المئة من بين 28160 حريقا مسجلا هذا العام اضرمت عمدا.

ويحذر بعض الساسة من ان اهتمام وسائل الاعلام يمكن ان يحفز البعض على اشعال حرائق,واقترح فرانثيسكو لوكا من حزب التكتل اليساري ان تحد محطات التلفزيون من تغطيتها.

واظهرت دراسة اجرتها مؤسسة ماركتست ونشرت امس الجمعة في دياريو دي نوتيثياس ان حوالي 30 في المئة من التغطية الاخبارية التلفزيونية في البرتغال هذا الشهر كانت عن الحرائق.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى