وكانت الأكاديمية ريتا جيتندرا تشارك في برنامج "صباح الخير" عندما انهارت في منتصف حديثها، وأسندت ظهرها إلى الكرسي وبدأت في التنفس بشكل متسارع قبل أن تتوقف عن الحركة تماما.

ونقلت فوكس نيوز عن وسائل إعلام هندية، أن جيتندرا كانت تتحدث عن أشياء مثيرة للاهتمام في حياتها، لكنها توقفت عن الكلام وبدأت في السقوط من مقعدها، ليقطع التلفزيون البث بعد ذلك.

وقال حذيفة مظفر، السكرتير السابق للجنة المرأة في ولاية سريناغار شمالي الهند: "عندما انهارت اعتقدنا أنها كانت تتصرف بشكل طبيعي، لكن بعد لحظات أدركنا أن هناك أمرا خطيرا يحدث".

وأضاف: "حاولنا إسعافها. لقد حاول المنتجون ومن كان في الاستديو إنقاذها، لكنها كانت في حالة خطرة على ما يبدو. لقد تم نقلها إلى المستشفى حيث تم الإعلان عن وفاتها".

وقال الدكتور سليم تاك إن جيتندرا توفيت بسبب سكتة قلبية أدت إلى عدم انتظام ضربات القلب، مضيفا أن الإجراءات القانونية قد تم استكمالها، وأن الجثة قد سلمت إلى عائلتها.