إلى الشر - عية.. منذ أن أتيتم!

مازن الشحيري

لم تجدوا حلا لمشكلة الكهرباء أو المشتقات النفطية وكل الخدمات بشكل عام في ما تسمونها المناطق المحررة.. لم تستطيعوا توفير رواتب لأقل من ربع السكان حاليا للجمهورية اليمنية التي تدعون أنكم تمثلون شرعيتها..لم تستطيعوا الحفاظ على سعر صرف الدولار الذي يستمر بالارتفاع يوميا.. لم تستطيعوا جمع إيرادات البلاد إلى البنك المركزي بعدن إلى هذه اللحظة.. لم تستطيعوا فتح قنصلية أو سفارة واحدة في ما تطلقون عليها العاصمة الموقتة.. لم تستطيعوا تحقيق أي نصر عسكري على الحوثي بالقوات التي تمثل الشرعية كما تقولون.

لم تستطيعوا بناء أي مؤسسة وطنية، لم تستطيعوا إعمار أي منطقة تضررت من الحرب، لم تستطيعوا علاج الجرحى ورعاية أسر الشهداء، لم تستطيعوا إعادة تصدير النفط والغاز أو إعادة تشغيل مصفاة عدن، لم تستطيعوا تشغيل الميناء، لم تستطيعوا تشغيل المطار، لم تستطيعوا تفعيل المحاكم والنيابات، لم تستطيعوا توفير الأمن والأمان للمواطنين، لم تستطيعوا حل أي مشكلة مهما كانت صغيرة أو كبيرة وآخرها توقف العملية التعليمية بعدن، لا نقول بسبب عدم إعطاء حقوق المدرسين بل سرقة حقوقهم مثل ما سرقتوا كل حقوق البلاد والعباد من يوم ما أتيتم.

وكل هذا وأكثر من ما تسمونه عجزكم ونسميه نحن فسادكم وتتحججون بأن التحالف العربي هو من يعرقلكم ولا يريد لكم أن تقوموا بأعمالكم، كما يعلم الجميع وبغض النظر أكان هذا الكلام صحيحا أو غير صحيح نقول لكم من الذي أتى بالتحالف ألستم انتم؟ أين تسكنون انتم واولادكم أليس في دول التحالف؟ من أين تستلمون رواتبكم أليس من دول التحالف؟ فإن كان التحالف يحتل البلاد فأنتم السبب بذلك؟ وإن كان التحالف يسعى لتحقيق مصالحه على حساب مصلحة الوطن فأنتم سبب ذلك، وان كان التحالف تخلى عن التزاماته فأنتم سبب ذلك، وغير هذا كله لماذا إذاً لا تعلنون بشكل رسمى وتطلبون من التحالف الخروج من اليمن كما طلبتم منه أن يتدخل مادام هو يحاربكم كما تقولون وإن كنتم جادون ماذا يمنعكم من ذلك، هل هو الخوف من انتهاء الحرب وسيطرة الحوثي على اليمن، أنتم تعلمون أن هذا لن يحدث خصوصا بهذه المرحلة فالتحالف والسعودية بالتحديد لن تتوقف عن الحرب للدفاع عن نفسها ومصالحها.

 الشماليون والجنوبيون في حالة خروج التحالف سوف يستلمون بلادهم ولن يسمحوا بعودة الحوثي إليها وسوف يقاتلون عن وطنهم بكل ما أوتوا من قوه وأنتم بكل ما تمتلكون من قوه متمركزة بمأرب والجوف المفروض أنكم سوف تستمرون بقتال الحوثي لتحرير ما تبقى من اليمن غير أن بعد ما يقارب من أربع سنوات الحوثي لم يعد يمتلك القوة التي تسمح له باحتلال اليمن فهو بحالة دفاع وتقهقر مستمر، إضافة أن لديكم قرار مجلس الأمن الذي يعطيكم الحق بالتحالف مع دول العالم لعودة الشرعية وتستطيعون التحالف مع أي دول تربطها مصالح اقتصادية باليمن على سبيل المثال لتوفير الدعم لكم وغير ذلك من الإجراءات التي يمكنكم اتخاذها أن أردتم التحرر وخدمة شعبكم كما تقولون، لكن ليس هذا هو السبب الحقيقي يا شرعية الخراب والدمار، السبب يتلخص في نقطتين:

 الأولى إصراركم على عدم تسليم الجنوب لأهله مهما كلفكم ذلك ولو تسبب ذلك بدمار البلد شمالا وجنوبا، ولو وصل الأمر لاحتلال البلاد سياسيا وعسكريا واقتصاديا بشرط واحد فقط هو بقاؤكم تسلبون وتنهبون بشماعة الشرعية ومتسلحين بحجة عجزكم وعرقلتكم من قبل من تتحالفون معهم.

والثانية أنكم لا تملكون الشجاعة ولا الرجولة ولا الوطنية ولا الأخلاق التي تسمح لكم بتحمل مسؤولية الدفاع عن هذا الشعب وخوض معركه تضحون بها بأرواحكم ومصالحكم في سبيل هذا الشعب الذي تقولون إنكم تمثلونه كما يعمل كل الأحرار في العالم عندما يتحملون مسؤولية شعوبهم.