صحيفة الأيام - انفجار يتسبب بحريق هائل في مصافي عدن"صور"

انفجار يتسبب بحريق هائل في مصافي عدن"صور"

عدن «الأيام» خاص

 اندلع بعد مغرب أمس حرق هائل في مصافي عدن بمديرية البريقة.

وذكر لـ«الأيام» مصدر بالمصافي أن الحريق ناتج عن اشتعال خزان تُجمع فيه مخلفات الوقود وبقايا جميع المشتقات، وهي مادة تسمى (slops)، وتشمل أيضا مخلفات الورش العاملة داخل المصفاة، مشيرا إلى أن ألسنة اللهب ماتزال تشتعل
 حتى ساعة كتابة هذا الخبر (العاشرة مساء أمس).

المصدر ذاته نقل عن عمال داخل المصافي أنهم سمعوا صوت أشبه بالانفجار، بعدها اندلع الحريق دون معرفة أسباب الانفجار أو مصدره.

وهرعت قوات الدفاع المدني ومطافي موانئ عدن لمساندة مطافي المصافي في محاصرة الحريق والحيلولة دون توسعة إلى بقية الخزانات.

ووفقا لمصدر بالمطافي أفاد «الأيام» فإنه تم محاصرة الحريق في إطار الخزان المحترق والحيلولة دون توسعه، وقال «هناك مخاوف فقط من أن ترتفع درجة حرارة الخزنات المجاورة نتيجة استمرار اللهب، لكن هناك مساعي بذلت لتبريد الخزانات المجاورة وخفض درجة الحرار، لأن الاشتعال بالخزان مستمر».

وعن أسباب الحريق استبعد مسؤولون بالمحطة أن يكون استهدافا بطائرة مسيرة كما تحدثت بعض التكهنات، مرجحا أن يكون انفجار خزنات المخلفات النفطية ناتج عن رصاص راجع أو مقذوف ناري أطلق من منطقة قريبة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في المصفاة قوله إن «الخزان الذي نشب فيه الحريق يحتوي على كمية قليلة تضم بقايا مشتقات نفطية، ويسعى الدفاع المدني إلى محاصرة الحريق وعدم توسعه إلى الخزانات المجاورة المليئة بالنفط والديزل الخاص بمحطات الكهرباء».


ورجح المسؤول أن يكون الحريق الذي اندلع في أحد الخزانات، وامتد إلى أحد الأنابيب «ناتجا من انفجار، ويرجح أنه عمل تخريبي قامت به عناصر تخريبية».

من جانبه، ذكر مصدر أمني أن قوات الأمن «منعت كل العاملين من الخروج وفتحت تحقيقا في الحادث بعد معلومات أولية تفيد أن الحريق نتيجة انفجار وعمل تخريبي».