مشروع كهرباء المحفد بين التعثر والأمل

تقرير/ ماجد أحمد مهدي

​تعاني مديرية المحفد بمحافظة أبين الحرمان من المشاريع التنموية والخدمية في العديد من المجالات، ومع أن بشائر الانفراجة لخدمة الكهرباء قد بدأت مؤخراً ترتسم على وجوه الأهالي بولادة مشروع للكهرباء في المديرية، غير أن البطء الشديد في تنفيذ العمل الخاص به، والعائد لضعف الرقابة والمتابعة الجادة مع الجهات ذات العلاقة للمقاول المنفذ، أخّر إنجاز المشروع، وحرم المواطنين من الخدمة خلال شهر رمضان القادم، كما كانوا يتوقعون.

الحرمان من المشاريع
وقال المواطن صالح أبو طارق: “هذه المديرية معقل أرض باكازم، حُرمت من المشاريع الخدمية والتنموية طوال العقود الماضية بسبب الفاسدين الذين تعاقبوا في الجلوس على كرسي السلطة المحلية”.
ولفت إلى أن “مشروع الكهرباء الذي يجرى تنفيذه في الوقت الحاضر وربطه من محافظة شبوة، بقوة (5 ميجاوات)، من شأنه أن يخدم المديرية وينقلها خطوات متقدمة كباقي مديريات المحافظة، وسيفتح الباب لمشاريع خدمية أخرى ستعود بالنفع والفائدة على أبناء المديرية بدرجة أساسية”.

وأوضح المواطن الخضر المانعي أبو سالم بأن “مشروع كهرباء المحفد عمل جبار يستحق رص الصفوف وتكاتف جميع أنباء المديرية من شخصيات اجتماعية وأعيان ونخب مثقفة ونشطاء مجتمع مدني إلى جانب السلطة المحلية لإنجاح هذا المشروع، والعمل بروح الفريق الواحد في كل عمل خير يصب لمصلحة المديرية وأبنائها، وإذ ما نجح المشروع على أرض الواقع سيكون بوابة لمشاريع تنموية جديدة بدعم السلطة المركزية أو جهات إقليمية داعمة”.
مدينة المحفد - أبين
مدينة المحفد - أبين


توقف لأكثر من مرة
فيما قال المواطن نوح عبدالله: “كان من المفترض أن يتم إنجاز هذا المشروع من فترة طويلة؛ لحاجة أبناء المديرية له باعتباره من المشاريع الحيوي الهامة جداً؛ بل سينقل المحفد خطوات للأمام، ولكن توقفه لأكثر من مره أعاق سرعة إنجاز قبل حلول شهر رمضان الفضيل كما كنا نحلم، ومن خلال “الأيام” نتمنى من فرق العمل الميدانية الإسهام الفاعل وحث مقاول المشروع على سرعة الإنجاز وتسليم المشروع في أسرع وقت ممكن، وعلى السلطة المحلية في المديرية توفير المشاريع الخدمية الأخرى”.وأضاف المواطن محمود شوبة قائلاً: “استبشر أبناء المحفد خيرًا بإنشاء محطة كهرباء كباقي مديريات المحافظة التي بات سكانها ينعمون بهذه الخدمة والتمدن، ولكن كما يُقال يا فرحة ما تمت، ولهذا نأمل من قيادة السلطة المحلية بالمديرية ممثلة بالمدير العام العميد الركن أحمد طالب الربعي، بالنهوض بأوضاع المديرية وتوفير المشاريع الخدمية والصحية؛ ليشعر المواطن بنوع من الرضاء على أداء عمل السلطة المحلية”.

ولفت المواطن محمد هادي ناصر في حديثه لـ “الأيام” إلى أنه مع تسلم العميد أحمد الربعي زمام قيادة مديرية المحفد، بدأ بتحريك المياه الراكدة وشعر الجميع بدوران عجلة التنمية المستدامة ومنها نزولاته المستمرة لموقع محطة كهرباء (5 ميجاوات) التي يجرى الربط الكهربائي لها من منطقة “النقبة” بمحافظة شبوة، ونجدها فرصة عبر “الأيام” لمطالبة مقاول المشروع بضرورة الإسراع في العمل للانتقال لمراحل أخرى ومنها تركيب الشبكة الداخلية”.

المواطن خالد صالح بن العاقل، هو الأخر طالب من السلطة المحلية في المحفد باستشعار المسؤولية وتكثيف الزيارات بشكل متواصل لموقع المشروع والضغط على فريق العمال وحثهم بالإسراع بتسليم الموقع والانتقال لمراحل متقدمة في عملية الربط الكهربائي.


نسبة الإنجاز 85 بالمائة
محمد الخضر
محمد الخضر
من جهته، أكد مدير محطة كهرباء المحفد، علي محمد الخضر، بأن نسبة الإنجاز في المشروع بلغت نحو 85 بالمائة والممتد من عاصمة المديرية إلى منطقة النقبة بمحافظة شبوة بقوة (5 ميجاوات).
وأوضح في تصريحه لـ “الأيام” بأن العمل ما يزال جارٍ في المشروع، وسيتم تركيب المحطة التحويلية خلال الفترة المقبلة بعد شهر رمضان الفضل.

وأعاد الخضر تأخر العمل في المشروع إلى بعض الإشكاليات والتي تسببت لتوقفه لفترة من الزمن، شاكراً في السياق مدير عام المديرية العميد الركن أحمد طالب الربعي لنزوله المتواصل والمستمر لموقع المشروع، وحث العمال والمهندسين إلى سرعة الإنجاز في أسرع وقت مكن خدمة للمواطنين.
أحمد الربعي
أحمد الربعي
بدوره، أكد مدير عام المديرية، العميد الركن أحمد الربعي، لـ “الأيام” بأن العمل يسير بخطى ثابتة لربط الكهرباء من عاصمة المديرية إلى منطقة النقبة في شبوة، وسيتم انجازه بمشيئة الله بعد عيد الفطر المبارك.

وناشد الربعي مقاول المشروع بالإسراع في تركيب المحطة التحويلية المقدرة بـ (5 ميجاوات) كما طالب مدير مشروع كهرباء الريف بأبين، حسين الحماطي، بإنزال فريق المهندسين لموقع المشروع؛ لتركيب المحطة التوليدية وفقاً لتوجيهات المحافظ.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى