الجعدي: قصائدكم الحماسية أشعلت الثورة لتحرير الأرض من المحتلين

عدن «الأيام»

أشاد مساعد الأمين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي، الأخ فضل الجعدي، بالدور الذي لعبه شعراء الشعر الشعبي في مرحلة الثورة وفي مرحلة المقاومة العسكرية في الحرب الأخيرة.

 جاء ذلك خلال كلمه ألقاها الجعدي مساء أمس في الأمسية الثقافية التي نظمتها الدائرة الثقافية للأمانة العامة للانتقالي بالعاصمة عدن لعدد من شعراء الشعر الشعبي من مختلف محافظات الجنوب الذين تغنت بكلماتهم وقصائدهم أغاني الثورة الجنوبية.

وقال الجعدي مخاطبا الشعراء المشاركين: "بفضل قصائدكم الحماسية حركتم وجدان الثائر الجنوبي وأشعلتم بها نيران ثورة عارمة ضد المستبدين والمتجبرين عبر الحراك السلمي الجماهيري، كما أسهمت قوة القصيدة الشعبية الحماسية في تقوية عزائم المقاتلين وأوقدت فيهم روح المقاومة للدفاع عن الأرض وتحريرها من رجس الغزاة والمحتلين".


وأضاف الجعدي: "لقد بات شعب الجنوب ملهماً لكل الشعوب الحية في كثير من البلدان العربية والأجنبية، فما كان لحراكه السلمي ونضاله الحضاري والذي كان لشعراء الشعر الشعبي الثوري دور في تحريكه وإنضاجه إلا أن يصبح تجربة فريدة أخذت به شعوب العالم، كذلك خطوة تكوين وتأسيس المجلس الانتقالي كان لشعب الجنوب السبق في إطلاقه كنظام حكم انتقالي مسنود شعبياً يملأ الفراغ الذي تخلفه السلطات الفاسدة ويقود البلد من مرحلة اللا دولة إلى الدولة، وهو ما تم العمل به موخرا في بعض البلدان العربية كطريق آمن يجنبها الانزلاق إلى أتون الفوضى والمجهول".

وأكد مساعد أمين عام المجلس الانتقالي في كلمته على حرص المجلس الانتقالي إيلاء الحقل الإبداعي والثقافي والفني كل الرعاية والاهتمام وكل ما من شأنه تكريم رواده وتقدير إسهاماتهم الأدبية والثقافية والفكرية التي كانت ولازالت وستظل المنارة التنويرية للشعوب والمجتمعات للانتفاض ضد الظلم والضيم والاستبداد، ونحو الكفاح من أجل بناء الإنسان والأوطان".​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى