المناضل أنور أحمد عبد الله في ذمة الله

القاهرة «الأيام»

المناضل أنور أحمد عبدالله في ذمة الله
المناضل أنور أحمد عبدالله في ذمة الله
توفي فجر أمس الأول الثلاثاء المناضل أنور أحمد عبدالله، في جمهورية مصر العربية، بعد وصوله إليها بيوم واحد لغرض العلاج.

والمناضل أنور أحمد في طليعة الثوار لتفجير ثورة الحراك الجنوبي ومن الكوادر الوطنية المشهودة وواحد ممن كانوا رمزا للسلوك الوطني الرصين والثابت، وتعرض طيلة حياته للسجن والملاحقات والمطاردات، وكان يتمتع بحسن الخلق ومثالا وطنيا يقتدى به في العاصمة عدن.

رحم الله الفقيد المناضل أنور أحمد عبدالله وأسكنه فسيح جناته وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان.. إنا لله وإنا إليه راجعون.