​اللواء صالح السيد للـ"الأيام" لسنا دعاة حرب ولكنها فرضت علينا

الحوطة "الأيام" خاص

قال اللواء صالح  السيد في تصريح خاص للـ"الأيام" :"لقد فرضت علينا هذه الحرب ولم نكن نريدها ولكن عندما راينا من يعبثون بمقدرات الوطن ولم يحترموا تلك الدماء  التي سفكت والرجال التي ضحت واستشهدت والنساء التي تارملت والاطفال الذين يتموا فارادو اعادتنا الى ما ضحينا من اجله ورفضه".

واضاف السيد قائلا :"لقد راينا وكشفنا تلك المخططات التي تريد اعادتنا الى ما كنا عليه كي نعود تابعين واداة في ايادي حزب الاصلاح واعوانه غير مكترثين لتلك التضحيات التي قدمناها في سبيل الحريه والاستقلال واسترجاع دولتنا المنهوبه التي خطفت من نظام كهنوتي انتهازي لا يؤمن سوى بالمصالح الشخصيه وكيفية الحفاظ عليها".

و قال السيد:" لقد صبرنا كثيرا على ممارسات اولئك العابثون وقلنا عسى ان يعودو الى صوابهم وقد ارسلنا اليهم عن عدم رضانا عن تلك الممارسات ولكنهم ابو واستكبرو واخذهم الغرور معتقدين باننا في موقف ضعف".

واضاف:"وعندما طفح الكيل وبلغت الامور الى مالا يطاق اتخذت القياده السياسيه في المجلس الانتقالي قرار الحسم وايقاف عبث العابثون واوقفنا ذلك العبث لتعود الامور الى نصابها الصحيح وسنعمل جاهدين للحفاظ على مكتسباتنا الوطنيه سنعمل جميعا على بناء وطن يتسع فيه للجميع ونقول لمن اختلفنا معهم باننا نمد ايدينا اليكم لنعمل معا بروح جنوبيه مخلصه لهذا الوطن وشعبه الذي عانا كثيرا وآن الاوان لان نبني كل ما حطمته تلك الايادي العابثه الاخونجيه وانوه للاخوه المواطنين بان عليهم ابلاغنا عن اي مخالفات لجنودنا او لعناصر التخريب والاتصال بنا فورا ونحن سنكون بالمرصاد لكل من تسول له نفسه المساس او العبث بامننا واستقرار بلادنا".

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى